أحزاب وبرلمان

رئيس قطاع التفتيش بالتنمية المحلية :نشدد على تتفيذ قرارات الإزالة دون انتظار الدراسات الأمنية والعمل علي إزالة المخالفات في المهد

أكد المهندس هيثم الدسوقي، رئيس قطاع التفتيش والمتابعة بوزارة التنمية المحلية، أن القطاع ضمن ملاحظاته بشأن المحليات، أشار إلي ضرورة تفعيل نظام البصمة لتحقيق الانضباط الإداري في الوحدات المحلية.

و اشار إلي ملاحظات وضعها قطاع التفتيش، بالنسبة للوحدات المحلية، منها بشأن، إزالة التعديات ومخالفات البناء، بضرورة الالتزام بقرار رئيس مجلس الوزراء بتنفيذ قرارات الإزالة دون انتظار الدراسات الأمنية، والعمل علي إزالة المخالفات في المهد، والتنبيه مشددا علي الإدارات الهندسية، بشأن إنشاء سجل المرور كونه وثيقة رسمية يسجل بها نتيجة المرور وما اتخذ من إجراءات طبقا لنص المادة 135 من اللائحة التنفيذية لقانون البناء الخاصة بسجل الأحوال”.
و عرض رئيس قطاع التفتيش والمتابعة بوزارة التنمية المحلية دور القطاع و المتمثل في متابعة مبادرات المحافظين بشأن التعديات على أراضي وأملاك الدولة،  ورفع تقارير إلى رئيس مجلس الوزراء بتوصيات خاصه بموقف المرافق العامة، والمتابعة الميدانية للمحافظات ورصد ملاحظات بشأنها، ومتابعة قرار رئيس الوزراء بشأن إزالة الوحدات المخالفة، وعمل مأموريات مشتركة مع هيئة الرقابة الإدارية.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الإدارة المحلية بمجلس النواب، برئاسة المهندس أحمد السجينى، اليوم، الاثنين، لاستكمال مناقشة بيان اللواء محمود شعراوى، وزير التنمية المحلية، الذى ألقاه أمام المجلس بشأن خطة عمل قطاع التفتيش والمتابعة وتقييم الأداء بوزارة التنمية المحلية والمنوط به مكافحة الفساد بأجهزة ووحدات الإدارة المحلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad