منوعات

رئيس البرازيل يفتح النار على الممثل دي كابريو: الأفضل لك أن تخرس

كتب- أحمد عبد العليم

وجه الرئيس البرازيلي، جايير بولسونارو انتقادا لاذعا إلى النجم السينمائي الأميركي الشهير، ليوناردو دي كابريو، ودعاه إلى التوقف عن تضخيم مشاكل الأمازون.

فقد سارع بولسونارو إلى الرد بـ”انفعال” على دي كابريو إثر حديث الأخير عن ضرورة المحافظة على غابات الأمازون في ظل تداعيات التغير المناخي. وبحسب شبكة “سي إن إن”، فإن بولسونارو قال في كلمة لأنصاره أمام القصر الرئاسي “ألفورادا”، إنه من الأفضل أن “يخرس دي كابريو”.

وصرّح بولسونارو بهذا الشأن قائلا: “كان يتعين على دي كابريو أن يعلم أن مديرة منظمة التجارة العالمية نفسها صرّحت بأنه من دون الأعمال التجارية الزراعية البرازيلية، ستكون هناك مجاعة في العالم. لذلك سيكون من المستحسن على دي كابريو أن يغلق فمه بدلا من التحدث بهذا الهراء”.

وأشار الرئيس البرازيلي إلى منشورات الممثل الأميركي، الذي لفت فيها الانتباه في شبكات التواصل الاجتماعي إلى مشكلة الحرائق في غابات الأمازون، وقال بولسونارو إن هذه المنشورات كانت مصحوبة بصور فوتوغرافية يعود تاريخها إلى عشرين عاما مضت.

ويتهم نشطاء البيئة، الرئيس البرازيلي المحسوب على اليمين، بعدم الاكتراث لأمور المناخ، قائلين إن الوضع في غابات الأمازون يزداد سوءا منذ وصوله إلى السلطة.

ويقول خبراء إن الزراعة في الأمازون هي ثاني أسباب الضرر الذي يلحق بتلك الغابات، لأنها تؤدي إلى تآكل التربة ووقوع ترسب في الأنهار، إلى جانب استخدام أسمدة كيماوية مضرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad