الموقعمنوعات

دنيا عبد العزيز تتذكر والدتها بكلمات مؤثرة: ” كانت دقات قلبي”

كتب- أحمد عبد العليم

نشرت الفنانة دنيا عبد العزيز، اليوم الثلاثاء، صورة جديدة، على حسابها الرسمي بموقع الفيديوهات والصور “إنستجرام”.

وكتبت عبد العزيز لوالدتها من خلال صورتهما:”لم تكن كأي أم ولا كأي إمرأة ، كانت دقات قلبي التي توقفت منذ رحيلها ،، ١٨ شهر”.

يذكر أن أحدث أعمال،الفنانة دنيا عبد العزيز،”مسرحية زقاق المدق”.

مسرحية “زقاق المدق” مأخوذة عن رواية الأديب العالمى نجيب محفوظ، وهى من بطولة، دنيا عبد العزيز، محسن محيى الدين، نهال عنبر، كريم الحسينى، ضياء عبد الخالف، بهاء ثروت، عبدالله سعد، أحمد صادق، حسان العربى، سيد عبد الرحمن، مروة نصير، مراد فكرى، عصام مصطفى، أحمد شومان، عبد الرحمن عزت، إبراهيم غنام، هانى عبد الهادى، صابر رامى، رؤية درامية وأشعار محمد الصواف، إخراج واستعراضات عادل عبده.

زقاق المدق رواية من أهم روايات نجيب محفوظ نشرت عام 1947 وتتخذ الرواية اسمها من أحد الأزقّة المتفرّعة من حارة الصنادقية بمنطقة الحسين بحي الأزهر الشريف بالقاهرة، وتدور أحداث الرواية في هذا الزقاق الصغير في أربعينيات القرن الماضي، وحولت هذه الرواية إلى فيلم سينمائي حمل نفس اسم الرواية، قامت ببطولته الفنانة شادية ، تدور احداث القصة في فترة الأربعينات والحرب العالمية الثانية وتأثيرها على المصريين ، وتعتبر بطلَة قصة زقاقُ المدق هي حميدة التي انتهت حكايتها بين أحضان الضباط الإنجليز، وقد أنهت بمسلكها هذا حكاية خطيبها الذي مات مقتولا بيد الضباط الإنجليز.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad