أحزاب وبرلمان

خلال مناقشة أزمة أسعار الطاقة لمصنع الألومنيوم بنجع حمادي..رئيس صناعه النواب ينتقد عمل الوزارات في جزر منعزلة

أكد المهندس معتز محمد محمود رئيس لجنة الصناعة بمجلس النواب أن مشكله زيادة تعريفة الطاقة إلي المصانع هي مشكله كبيره ولا تخص وزارة الكهرباء لوحدها ، وإنما معني بها عدد كبير من الوزارات وعلي رأسها وزارة المالية ولابد من إقرار حلول جذرية مشكله عامه لكل الصناع .

وطالب معتز محمود خلال اجتماع اللجنة لمناقشة طلب الإحاطة لمناقشة موضوع طلب الإحاطة المقدم من السيد النائب السيد محمد المنوفي بشأن انهيار مصنع الألومنيوم بنجع حمادي نتيجة احتساب سعر تكلفة الكهرباء للمصنع بقيمة أعلى من السعر العالمي مما أثر على زيادة تكلفة الإنتاج وصعوبة المنافسة بأنه حتي يحقق أرباح أن يبيع الطاقة للصناعة بسعر التكلفة. .

ولفت معتز محمود إلى أن الوزارات لا يجب أن تعمل في جزر منعزلة ولابد أن يكون هناك تنسيق حتي نحقق ١٠٠ مليار جنيه من عائد التصنيع لأننا ببساطه لو خفضنا أسعار الطاقة سنحقق أرباحا تجارية.

وشدد معتز محمود بأنه لابد من إقرار حماية لكل الصناعة وليس شركات قطاع الأعمال فقط، وفي حالة فرض رسوم إغراق تكون علي كل الصناعات أو عدم فرضه، ولابد من إقرار حلول جذرية تتناسب مع موارد الدولة.

وتابع محمود إلى أن هناك مصانع تري أن الحل في إنشاء محطات الطاقة الشمسية فما هي فلسفه الكهرباء وكيفية احتساب التكلفة.

 

أقرا أيضًا..

رئيس صناعة النواب يطالب بأن تكون و لاية الأراضي الصناعية للهيئة المختصة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad