اقتصاد

خبير: سيولة مالية ونشاط الأسهم الصغيرة والمتوسطة سر أرباح البورصة المصرية

كشف خبير أسواق مال عن سر ارتفاعات البورصة المصرية بنهاية جلسة تعاملات اليوم والتي جاءت مدعومة بتزايد معدلات السيولة خاصة لدى المستثمرين الأفراد والتي انعكست على احجام التداول، مشيرا إلى أن العديد من الأسهم خاصة في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة تشهد أو تترقب أنباء جوهرية إيجابية وهو ما أدى إلى دعم أدائها في مواجهة أية عمليات تصحيح أو جني أرباح محتملة.

وقال محمود مرسي محلل أسواق المال، أن شرائح عديدة من المستثمرين تخشى فقدان مراكزها في الأسهم عند المستويات السعرية الحالية في حال إقدامهم على البيع لجني الأرباح، ثم يعودوا لشرائها بأسعار أعلى في ظل السيولة الضخمة التي تشهدها السوق يوميا بعكس فترات سابقة متوقعا أن تشهد السوق حركة عرضية خلال الفترة المقبلة ليستهدف المؤشر مستوى 12 ألف نقطة في حال استكمال الصعود أو مستوى 11200 نقطة في حال خضوعة لعمليات جني الأرباح.

ونجحت البورصة المصرية في مواصلة ارتفاعاتها بنهاية جلسة تعاملات اليوم الاثنين مدعومة بعمليات شراء من قبل المستثمرين الأفراد المصريين والعرب والأجانب على الأسهم خاصة في قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة قابلها مبيعات مؤسسية لجني الأرباح من جانب صناديق الاستثمار مع قرب نهاية الشهر.

وربح رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة نحو 4.8 مليار جنيه، لينهي التعاملات عند مستوى 706.2 مليار جنيه، بعد تداولات كلية بلغت نحو 3.6 مليار جنيه، تضمنت 2.1 مليار جنيه تعاملات سوقي سندات المتعاملين الرئيسيين وصفقات نقل الملكية.

وأنهى مؤشر البورصة الرئيسي “إيجي إكس 30” تعاملات اليوم على مكاسب بلغت نسبتها 1.09 في المئة ليبلغ مستوى 11549.97 نقطة، فيما ارتفع مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة بنسبة 0.55% ليغلق عند مستوى 2405.19 نقطة.

وارتفع مؤشر “إيجي إكس 100” الأوسع نطاقا بنسبة 0.49 % ليغلق عند مستوى 34337.08 نقطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad