اقتصاد

خبير: المؤشرات الاقتصادية تؤيد رفع معدل الفائدة وبقوة

قال هاني جنينة، الخبير الاقتصادي، إن هناك الكثير من المواطنين متأثرين بالوضع الاقتصادي، ولكن هناك من يقوم بالاقتراض من أجل الإنفاق، مشيرًا إلى أن القروض الشخصية زادت بمعدل 25% من نفس الفترة عن العام الماضي، وهذا يعني أن معدل التضخم ليس ناتجًا فقط من الخارج.

وتابع “جنينة”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي محمد ناقد، ببرنامج “الصنايعية”، المذاع على فضائية “الشمس”، أن البنك المركزي من الممكن أن يؤجل رفع سعر الفائدة بناء على اتفاق مع صندق النقد وتوقيت تحرير سعر الصرف وخلافه.

وأوضح أن معظم المؤشرات الاقتصادية تؤيد رفع البنك المركزي معدل الفائدة وبقوة، مثل رفع الفيدرالي الأمريكي معدل الفائدة، خلاف ارتفاع معدل التضخم في مصر.

وأشار إلى أن البنك المركزي إذا رفع معدل الفائدة، فمن المتوقع إصدار شهادات من قبل البنك الأهلي وبنك مصر، بفائدة مرتفعة قد تصل لـ16، وبعض البنوك قد تصدر شهادات بفائدة متغيرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad