فن وثقافة

حكايتنا يقع في فخ فبركة حالات إنسانية.. ومقدمة البرنامج تعتذر لمشاهديها

تقدمت الإعلامية رشا القشيرى، باعتذار إلى جمهورها ومشاهدى برنامجها “حكايتنا مع رشا” المذاع على شاشة “mtc”، وذلك بعد وقوعها في فخ “فبركة حالات إنسانية” زعمت تضررها من إحدى الشركات، وتم اكتشاف تضللهم وأن الأمر تحكمه مصالح وخلافات داخلية.

يأتي ذلك بعد تواصل برنامج “حكايتنا” مع بعض مستثمري إحدى الشركات، لعرض حالات انسانية متضررة بسبب توقف نشاط الشركة اثناء فترة فيرس كورونا.

وبالفعل تم عرض بعض الحالات المتضررة أمام الجمهور وتحدثوا عن أزمتهم، ولكن بعد ساعات تم اكتشاف الحقيقة بفبركة الحالات الإنسانية وأن ما تم عرضه لا يمت للحقيقة بصلة وكان نتيجة خلافات بين المستثمرين بالشركة.

وبناء عليه قررت اسرة البرنامج عرض الحقيقة كاملة للمشاهدين بعد تحرى الدقة واتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيال الواقعة بالكامل، مع الاعتذار للجمهور وتوضيح الحقائق في حلقة جديدة يوم الاثنين المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad