خارجي

حسني العبيدي: روسيا تُحاول فتح نافذة جديدة للحوار مع أوكرانيا

كتبت- هنا محمد 

قال الدكتور حسني العبيدي أستاذ محاضر في جامعة جنيف، إن روسيا تُحاول فتح نافذة جديدة للحوار مع أوكرانيا والدول الغربية، وظهر ذلك من خلال صفقة تبادل الأسرى التي تمت بين روسيا وأوكرانيا بوساطة سعودية، واتفاق روسيا مع أوكرانيا بوساطة تركيا لاستئناف تصدير الحبوب من الموانئ الأوكرانية على البحر الأسود.

وأضاف العبيدي، أنه من الصعب إقناع الدول الغربية الأخرى أن تفتح باباً للحوار مع روسيا نظرًا لأنها تعترض علي ذلك وترفض احتواء الموقف التصعيدي من الأساس، موضحًا أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون انتقد تصرف تلك الدول من خلال خطابه في نيويورك بالإضافة إلى إنه قال: «سنواصل الحوار مع الرئيس الأوكراني».

وتابع العبيدي، أنه من مصلحة رئيس الولايات المتحدة الأمريكية جو بايدن إظهار التجاوب مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سواء كان التجاوب في شكل هدنة أو وقف إطلاق النار نظرًا لأن أمريكا مقبلة على انتخابات منتصف الولاية المقرر إقامتها في نوفمبر القادم.

وأوضح العبيدي، أنه كان ولابدَّ من استغلال الصعوبات العسكرية التي تُعاني منها روسيا على أنها ورقة تفاوضية مهمة باعتبار أنه عندما تكون الدولة في وضع صعب يمكن أن تصل إلى تنازلات قوية، وتلك التنازلات هي أحد طرق الوصول للمفاوضات.
جاء ذلك خلال مداخلته الهاتفية في نشرة أخبار«الغد»، اليوم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad