سياسة وبرلمان

حزب المؤتمر: التنسيقية شريكًا مهمًا في المسيرة السياسية والاجتماعية لمصر

كتبت – ماري نادي

وجه حزب المؤتمر برئاسة الربان عمر المختار صميدة، عضو مجلس الشيوخ، التهنئة لتنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بمناسبة مرور 6 سنوات على تأسيس التنسيقية .

‎وقال حزب المؤتمر إن مرور ست سنوات على تأسيس هذه التنسيقية يمثل فترة من التضحيات والعطاء، وهي فترة شهدت جهوداً مضنية وعمل مستمر من قبل شباب الأحزاب والسياسيين، الذين عملوا بكل تفانٍ وإخلاص على دعم الدولة المصرية وتمكين شبابها وتحقيق تطلعاتهم في مختلف المجالات.

وأضاف حزب المؤتمر أن التنسيقية أصبحت شريكًا مهمًا في المسيرة السياسية والاجتماعية لمصر، موضحا أنها قدمت دعمًا فعّالًا للدولة المصرية في تحقيق أهدافها وتعزيز استقرارها، وبفضل جهودها، تمكنت التنسيقية من تحفيز الشباب وتمكينهم، وتوفير البيئة المناسبة لاستثمار طاقاتهم ومواهبهم في بناء مستقبل أفضل لمصرنا الحبيبة.

كانت تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، قد أصدرت بيانا بمناسبة الذكرى السادسة على تأسيسها، تلك المنصة التي استطاعت أن تجمع 26 حزبًا سياسيًا، ومئات الشباب السياسي من مختلف الأيديولوجيات والأفكار، في تجربة غير مسبوقة، برهنت على أن الاختلاف قوة، وأن الوطن يتسع للجميع.

وأكدت التنسيقية في بيانها، أنه خلال السنوات الـ 6 عملت بكل كد على تنمية الحياة السياسية والحزبية، من خلال التدريب والتأهيل، وتمكين الشباب في المواقع القيادية، وتنظيم الحوارات المجتمعية والسياسية والورش والفعاليات والندوات، وتوقيع بروتوكولات التعاون مع الجهات والهيئات المختلفة لتبادل الخبرات واستثمار طاقة الشباب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى