الموقعتحقيقات وتقارير

حب ولا بيزنس.. استشاري طب نفسي يكشف لـ«الموقع» الحالة المرضية لشيرين عبد الوهاب

كتبت- دعاء رسلان

اشتعلت مواقع التواصل الاجتماعي في الساعات الماضية، بالحديث عن الفنانة شيرين عبد الوهاب، في أعقاب تصريحاتها الهاتفية عن الفنان حسام حبيب زوجها السابق، مع برنامج “كلمة أخيرة” الذي تقدمه الإعلامية لميس الحديدي.

في المداخلة الهاتفية، كشفت شيرين عبد الوهاب أن حسام حبيب طلب 10 % من أرباح شغلها، وتابعت: “أنا اتجوز قرد ومارجعش ليه تاني.. ومش عايزة أعرف حد اسمه حسام تاني..أنا استاهل الضرب عشان طلعت قلت ما بيخدش مني فلوس.. أنا أسفة للناس عشان كدبت عليكوا، وهتعب عشان أرجع تاني شيرين اللي ضيعتها.. وعلاقتي بحسام عمرها ما كانت حب”.

نرشح لك : هل تعمدت لميس الحديدي إتاحة الفرصة لتجاوزات شيرين عبد الوهاب ولماذا؟.. «الموقع» يكشف الحقيقة

وأثارت تصريحات شيرين عبد الوهاب غضب رواد السوشيال ميديا، حيث طالبها البعض بالتوجه إلى طبيب نفسي للوصول إلى إتزانها مرة أخرى.

وتعليقًا على ذلك، قال الدكتور جمال فرويز، استشاري الطب النفسي إن السبب وراء خروج شيرين عبد الوهاب بتصريحات عن زواجها من الفنان حسام حبيب، هو أنها أصبحت لا يقدم لها الكثير من الأعمال الفنية، قائلاً: “كلما توقفت عن العمل تلجأ للحديث عن طليقها علشان الناس تتكلم عليها وترجع تشتغل”.

وأوضح “فرويز” في تصريحات خاصة لـ”الموقع” أن شيرين عبد الوهاب تعاني من اضطراب في النفسية والشخصية، وهو ما يجعلها تلجأ للحديث عن زواجها من حسام حبيب من أجل تسليط الأضواء عليها مرة أخرى، مشيرًا إلى أنها إذا كانت تتحدث بجدية خلال هذه المرة ولكنها لن تجد من يتعاطف معها لأنها مارست نفس الأسلوب مرارا من قبل.

ووضع استشاري الطب النفسي روشته للفنانة شيرين عبد الوهاب، بضرورة متابعتها مع طبيب نفسي، والسيطرة على حديثها، واستشارة طبيبها النفسي باستمرار، لكي يحميها من تصريحاتها عن حياتها الشخصية، لكي تتمكن من النجاح في الحياة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad