أراء ومقالاتالموقع

جورج أنسى يكتب لـ«الموقع».. مرور وحقيبة و”آمان”!

القرار الأخير لوزارة الداخلية بتحديد الرسوم الخاصة بالمثلث وشنطة الإسعافات داخل وحدات المرور بجميع أنحاء الجمهورية بقيمة 160 جنيهًا، أسعد جموع مالكى السيارات بكل أنواعها ، الا أنه -فى نفس الوقت- أثار الكثير من اللغط والالتباس لدى المواطنين!.

فقد تناثرت الشائعات -فى جميع وسائل التواصل الاجتماعى وبعض المواقع الإلكترونية- بأن الوزارة ألغت هذه المستلزمات ومعها طفاية الحريق ، ولكن وزارة الداخلية حسمت الجدل المثار، بإصدار بيان يوضح حقيقة الأمر؛ ويؤكد أن وجود حقيبة الإسعافات والمثلث وطفاية الحريق إجبارى مع حائز السيارة طالبة الترخيص -وفقًا لقانون المرور- وليست “اختيارية”كما ردد البعض، ويمكن شرائهم من داخل وحدات المرور أو من خارجها.

ومن هنا يتبين أن وجود هذه الأشياء إجبارى، وكل ما فى الأمر أنه تم تحديد سعرها داخل وحدات المرور بمبلغ 160 جنيهًا بدلًا من بـ850 جنيهًا، كما أتاح القرار إمكانية شراءها من خارج وحدات التراخيص، وهو ما يعد خطوة جيدة -شأنها شأن طفايات الحريق- بحيث لا يكون هناك احتكار من جانب إحدى الجهات لبيع هذه المستلزمات.

لاشك أنها خطوة جيدة من جانب الدولة فى ظل الظروف الاقتصادية الصعبة، وإن كنت حتى الآن لا أفهم لماذا الإصرار على وجود حقيبة المستلزمات الطبية -تحديدًا- ضمن إجراءات ترخيص المركبات، حيث أنها غير مفيدة فى كل الأحوال ويصعب أن تكون من عوامل (الآمان) لقائد المركبة ومن معه، والتى هى الغاية والمراد لأى مرور فى أى مكان… فهل يتم البحث عن بديل عملى أكثر إفادة وأقل تكلفة ؟!… هذا ما نرجوه ونتمناه.

اقرأ ايضا للكاتب

جورج أنسى يكتب لـ«الموقع»: مصاريف المدارس الحكومية بين البريد والكاش!

جورج أنسى يكتب لـ«الموقع»: المصارحة بما يتسق مع واقع الجنيه!

جورج أنسى يكتب لـ«الموقع»:هنا مستشفى 57357-طنطا

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad