مدارس وجامعات

جامعة قناة السويس تكرم أعضاء “مركز الفتوى بالأزهر” تقديرا لجهودهم الدعوية والتوعوية لشباب الجامعة

نظمت جامعة قناة السويس اليوم الأحد، حفل تكريم لأعضاء مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، وذلك بحضور الدكتور/ أسامه الحديدي، مدير مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية، والدكتور/ أحمد زكي، رئيس الجامعة، ونخبة من أعضاء مركز الفتوى بالأزهر، وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس والطلاب بجامعة قناة السويس، وذلك بمقر الجامعة بمحافظة الإسماعيلية.

في بداية الحفل رحب رئيس جامعة قناة السويس بأعضاء مركز الفتوى بالأزهر الشريف، مقدما لهم درع الجامعة تقديرا لما قدومه لطلاب الجامعة من توعية دينية وثقافة، مشيدا بجهود الأزهر الشريف في نشر صحيح الدين، وتصحيح المفاهيم المغلوطة لدى الشباب، وتحصينهم ضد الأفكار المتطرفة التي تهدم المجتمعات، ومؤكدا أن الأزهر الشريف هو منارة العلم وقلعة الوسطية التي تنشر السلام والمحبة في العالم أجمع،وهو الحصن الأمين على الدين الإسلامي الحنيف، بفضل جهود علمائه ورجاله المخلصين.

وخلال كلمته بحفل التكريم قال الدكتور أسامه الحديدي، إن عنوان الفعاليات الذي جاء تحت عنوان “بالعلم والإيمان تبنى الأوطان”، يأتي ضمن المبادرات العديد التي يطلقها الأزهر الشريف ويسعى من خلالها إلى تنشئة وبناء الأسرة المصرية، والعمل على تعزيز أواصر الترابط بين أفرادها، والتأكيد على دورها في بناء مجتمع آمن يسودها المحبة والتسامح.

وكان الأزهر الشريف قد واصل فعاليات برنامج التوعية الأسرية والمجتمعية الذي استمرت فعالياته لمدة أربعة أيام تحت عنوان:”بالعلم والإيمان تبنى الأوطان”، جاب خلالها علماء الأزهر الشريف من مركز الفتوى الإلكترونية جميع الكليات بجامعة قناة السويس، عقد خلالها أعضاء الفتوى بالأزهر سلسلة ندوات ولقاءات حوارية حول ثقافة القيم والأخلاق الحميدة وطرق تنميتها في نفوس الشباب، والتعريف بسنة النبي صلى الله عليه وسلم، ونشر ثقافة التعاون وحب الوطن ودورهم فى بناء الشخصية، فضلًا عن توعية الشباب بمخاطر التطرف والإرهاب وجذوره التاريخية وموقف الإسلام منه.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad