خارجي

تعليق جديد من بولندا بعد الضربة الصاروخية الروسية

كتب _ أحمد عبد العليم

أكد نائب وزير الخارجية البولندي باول جابلونسكي اليوم الأربعاء، أن بلاده تعد ضمن أقوى تحالف عسكري عالمي، وأمنها لم يتزعزع.

وحسب ما نقلته وكالة “رويترز” للأنباء”، قال جابلونسكي إن بولندا تظل دولة آمنة للغاية بفضل عضويتها في حلف شمال الأطلسي، مضيفًا أن “رد فعل حلفائنا ودعمهم القاطع واستعدادهم للوقوف إلى جانبنا يظهر أننا بلد أكثر أمانا مما لو لم نكن في الناتو”.

يأتي ذلك في الوقت الذي يستعد حلف شمال الأطلسي لعقد اجتماع اليوم الأربعاء بناء على طلب وارسو لإجراء مشاورات حول سقوط صواريخ روسية في بولندا.

وقال الرئيس البولندي أندريه دودا إن من المرجح جدًا أن تفعل وارسو المادة 4 من معاهدة الناتو في اجتماع الحلف اليوم الأربعاء، مشيرا إلى أنه ما من دليل دامغ بشأن من أطلق الصاروخ الذي سقط داخل الحدود البولندية.

وأوضح مسؤول في الناتو أن الحلف ينظر في هذه التقارير وينسق عن كثب مع حليفته بولندا.

من جانبه، قال الرئيس الأمريكي جو بايدن إنه “من غير المرجح” أن يكون الصاروخ الذي سقط في بولندا، قد أُطلق من روسيا، متعهدا بتقديم كل الدعم للسلطات في وارسو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad