محافظات

تعاون مشترك بين المحافظة وجامعة الفيوم لزراعة 500 فدان بالنباتات العطرية بقرية «قصر الباسل»

كتبت- ندى أيوب

بناءً على توجيهات الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، وتفعيلاً لما تم مناقشته خلال الاجتماع الذي عقده مع وفد جامعة الفيوم، لبحث آليات التعاون المشترك بين المحافظة والجامعة لزراعة 500 فدان أرض أملاك دولة بقرية قصر الباسل بمركز إطسا بالنباتات الطبية والعطرية، تفقد المهندس أيمن عزت سكرتير عام المحافظة المساعد، ووفد جامعة الفيوم، وممثلين عن مديريتي الزراعة والري، قطعة الأرض المزمع تنفيذ المشروع الزراعي المتكامل عليها، لمعاينتها على الطبيعة ورفع إحداثياتها تمهيداً لزراعتها في القريب العاجل.

شارك في أعمال اللجنة الدكتور عرفة صبري نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور عاصم العيسوي نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمود على عبدالفتاح عميد كلية الزراعة، وعدد من أساتذة كلية الزراعة، والمهندس على مسعد مدير عام حماية الأراضي بمديرية الزراعة، والمهندس ماهر أبورحيل مدير إدارة إطسا الزراعية، والمهندسة هناء محمد محمود مدير عام ري غرب الفيوم، والمهندس محمد جمال مدير هندسة ري الغرق، والدكتور صابر هنداوي بالمركز القومي للبحوث، والمهندس إبراهيم سعد مدير شركة “سيكم للأعشاب”.

قامت اللجنة بمعاينة الـــــ 500 فدان، بناحية قرية قصر الباسل التابعة لمركز إطسا على الطبيعة، ومعاينة مصدر الري الخاص بالأرض، وكذا نقطة بداية الأرض ونهايتها، وتم الاتفاق على رفع كافة الإحداثيات الخاصة بالمساحة، من خلال جهاز الـــــ GPS الخاص بكلية الزراعة، ومديرية الري، تمهيداً لزراعتها بالنباتات الطبية والعطرية أو أشجار الزيتون، أو أي محاصيل ذات عائد اقتصادى مرتفع وفقاً لنوعية التربة.

وأكد محافظ الفيوم، علي ضرورة الاستغلال الأمثل لهذه الأرض، والبدء بزراعة مساحة 150 فداناً منها كمرحلة أولى تبعاً لمقننات مياه الري المتوفرة، كمشروع مشترك بين المحافظة وجامعة الفيوم، لافتاً إلى تعدد مجالات التعاون المشترك بين أساتذة الجامعة وطلابها وأجهزة المحافظة المختلفة، سواء في المجالات العلمية والاستشارات الهندسية، بالإضافة إلى تقديم المساعدة في عدد كبير من المشروعات البحثية والخدمية المشتركة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad