أخبارالموقع

تضامن البرلمان لـ”الموقع”: يجب توحيد الجهود لحصول ذوى الإعاقة على حقوقهم

كتبت – سمر المغربى

أشادت النائبة ندى ثابت، عضو لجنة التضامن بمجلس النواب، بمبادرة حياة كريمة التى أطلقتها الدولة لتقديم سكن كريم للأسر المستحقة، بالإضافة إلى تنفيذ تدخلات التمكين الاقتصادى والتمكين الاجتماعى للمرأة والطفل ومد مظلة الحماية الاجتماعية للأشخاص ذوى الإعاقة والتوعية.

وأضافت ثابت، فى تصريحات خاصة لـ”الموقع“، أن الصعيد هو الأكثر احتياجًا لمبادرة حياة كريمة ولابد من الاهتمام به على نطاق واسع ، لافتة إلى أن الخدمات التى تقدم فيه غير المدن فيجب على الدولة التركيز على القرى التى تحتاج إلى هذه المبادرة .
وأشارت البرلمانية، إلى أن لجنة التضامن تعمل عل ملف التوعية بكارت الخدمات لذوى الاحتياجات الخاصة ، لافتة إلى أن سيتم عمل لقاء فى كل محافظة مع المسئولين وتكاتف الجهات المعنية لتوحيد الجهود على حصول ذوى الإعاقة على حقوقهم من خلال تطبيق القانون فى جميع المحافظات.

وكانت وزارة التضامن الاجتماعى كشفت فى تقريرها ، أن المرحلة الحالية لمبادرة “حياة كريمة ” تستهدف مشاركة أوسع نطاقا، وفقا لتكليف القيادة السياسية بتنفيذ المشروع بالشراكة بين الحكومة والجمعيات الأهلية، كما أن المرحلة الثانية استعانت خلالها الوزارة بفريق من الباحثين الميدانيين بلغ حجمه 2800 باحث أجروا عملية التحقق الميدانى للأسر المستحقة لخدمات سكن كريم، بالإضافة إلى تنفيذ تدخلات التمكين الاقتصادى والتمكين الاجتماعى للمرأة والطفل ومد مظلة الحماية الاجتماعية للأشخاص ذوى الإعاقة والتوعية.

وجاءت توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسى للحكومة والمؤسسات المعنية بالتعاون مع الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى بإطلاق المرحلة الثانية من مبادرة “حياة كريمة” والتى تستهدف 50 مركزا على مستوى الجمهورية بإجمالى 1381 قرية، ليرسم الفرحة على وجوه الأسر والأهالى بهذه القرى خاصة بعد تخصيص مبلغ 500 مليار جنيه لتطوير القرى بالمحافظات المختلفة، ونجاح الحكومة ممثلة فى وزارة التضامن الاجتماعى فى تنفيذ المرحلة الأولى فى 143 قرية بالتعاون مع الوزارات والجهات المعنية ومؤسسات المجتمع المدنى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad