خارجي

تدمير قواعد إرهابية.. الجيش الصومالي يحقق نجاحات جنوب البلاد

كتب_ أحمد عادل

نجحت قوات الكوماندوز فى الجيش الصومالى، اليوم الأربعاء، فى تدمير قواعد المليشيات الإرهابية بمحافظة شبيلى السفلى جنوبى البلاد.

ودعا المتحدث باسم وزارة الدفاع الصومالية الملازم أبو بكر معلم – حسب ما ذكرت وكالة الأنباء الصومالية (صونا) – سكان محافظة شبيلى السفلى إلى التعاون والعمل مع الجيش الوطني للقضاء على العناصر الإرهابية الرافضة للسلام والاستقرار، والتي تعيق التقدم والازدهار.

وأضاف المتحدث أن العملية العسكرية التي شنها الجيش الوطني استهدفت فلول المليشيات الإرهابية في مدينتي “أوديجلي” و”بريري” ومناطق أخرى مجاور لهما.

وفي سياق متصل ، استعاد الجيش الصومالي بالتعاون مع قوات ولاية (جوبالاند) الإقليمية، قرية “فلفلي” التابعة لمنطقة “بولو حاجي” بمحافظة جوبا السفلى جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الصومالية “صونا”، اليوم الأحد، عن ضباط في الجيش الصومالي قولهم، “إن القرية التي استعادتها القوات المشتركة كانت ملاذا للمتشددين لابتزاز مواشي الرعاة ونهب ممتلكاتهم”.

وأضاف الضباط، أن القتال سيستمر حتى تحرير آخر معقل للإرهابيين في مناطق ولاية (جوبالاند).

في السياق نفسه، استفادت القوات الحكومية وحلفاؤها من الدعم الكبير الذي توفره الطائرات المسيرة الأميركية والتركية في المعارك مع الشباب، حيث أضعفت ضرباتها قدرة التنظيم على عقد اجتماعات الهياكل القيادية لبناء إستراتيجية مضادة، كما أوهنت قدرة منسوبي الحركة على التنقل ونقل العتاد.

لا تكتفي هذه الطائرات برصد تحركات المقاتلين قبل المعارك وفي أثنائها، بل تتعدى هذا إلى التدخل بالإسناد المباشر للعمليات العسكرية على الأرض، بما يوفر الغطاء الجوي الذي تفتقده الترسانة الصومالية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى