الموقعخارجي

تدشين الاجتماع الأول للجنة مكافحة الإرهاب بالبرلمان العربي

دشَّنت لجنة مكافحة الإرهاب بالبرلمان العربي، أول اجتماعاتها، بحضور عادل العسومي رئيس البرلمان العربي، ومشاركة رينهولد لوباتكا رئيس المجموعة الاستشارية رفيعة المستوى المعنية بمكافحة الإرهاب بالاتحاد البرلماني الدولي.

كما حضر عدد من أعضاء البرلمان العربي و لجنة مكافحة الإرهاب، والسفير مختار عمر كبير المستشارين بالاتحاد البرلماني الدولي، وسفير النمسا لدى القاهرة.

في بداية الاجتماع، أكد رئيس البرلمان العربي، أن مكافحة الإرهاب والفكر المتطرف تأتي على رأس أولويات البرلمان العربي وكانت في مقدمة القضايا التي بحثها مع القيادات العليا بالاتحاد البرلماني الدولي خلال زيارته الأخيرة إلى جنيف.

وأضاف أن الاجتماع المشترك مع رئيس المجموعة الاستشارية رفيعة المستوى المعنية بمكافحة الإرهاب هو إحدى ثمار هذه الزيارة، ويمثل خطوة إضافية هامة نحو تعزيز التعاون بين البرلمان العربي والاتحاد البرلماني الدولي في هذا المجال.

وشدد على حرص البرلمان العربي، لمأسسة هذه الشراكة من خلال توقيع بروتوكول للتعاون المشترك بين الجانبين.

ومن جانبه، أوضح لوباتكا أن هناك العديد من القضايا والمبادرات التي يمكن من خلالها تعزيز التعاون مع البرلمان العربي، في مقدمتها آليات تحصين النشء الصغير من الفكر المتطرف.

وأضاف، أن جائحة كورونا فاقمت من التحديات التي تواجهها دول العالم في مكافحة الإرهاب.

وأكد أهمية أن يكون للبرلمان العربي حضور فاعل ونشيط في كافة الفعاليات التي ينظمها الاتحاد البرلماني الدولي بخصوص مكافحة الإرهاب.

وأشار في هذا الخصوص إلى القمة العالمية لمكافحة الإرهاب التي سوف تُعقد في شهر سبتمبر القادم 2021م في جنيف.

وبدوره، شدَّد السفير مختار عمر كبير المستشارين بالاتحاد البرلماني الدولي، على أن التوجه والفكر الجديد الذي يتبناه الرئيس “العسومي” جعل للبرلمان العربي كمنظمة إقليمية حضور قوي ومؤثر على كافة المستويات العربية والإقليمية والدولية، وهو ما مثَّل حافزاً قوياً لدى الاتحاد البرلماني الدولي في تعزيز أسس الشراكة مع البرلمان العربي.

ودعا إلى تنظيم مؤتمر مشترك بين الجانبين في مجال مكافحة الإرهاب، فضلاً عن التنسيق المستمر على هامش الاجتماعات السنوية للاتحاد البرلماني الدولي.

وأشار إلى مبادرة خاصة للتعاون بين الجانبين بشأن تعريب الشبكة البرلمانية العالمية لمكافحة الإرهاب، لبناء قدرات البرلمانيين العرب في هذا المجال.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad