الموقعفن وثقافة

بعد تقديمها لفقرة تكريمة ١٠ افلام جمعت بين لبلبة وسمير غانم

كتب – محمد خضير

شاركت الفنانة القديرة لبلبة في تقديم فقرة تكريم الفنان الراحل سمير غانم ضمن فعاليات الدورة الخامسة لمهرجان الجونة السينمائي حيث تم عرض فقرة فنية جمعت لقطات مختلفة لاعماله الفنية.

واعربت لبلبة عن اشتياقها الشديد للفنان الراحل صانع السعادة والبهجة ووصفته بأنه كان له طابع خاص في رسم الابتسامه او حتى في تقديم نوعية الكوميديا التي كانت تميزة عن باقي الوسط الفني.

وفيما يلي يستعرض موقع “الموقع” اهم الأعمال السينمائية التي جمعت بينهما على مدار ٤٠ عاما.

فقد نجح الفنان الراحل سمير غانم في تشكيل ثنائي فني مع الفنانة لبلبة، وصل لدرجة التناغم بينهما وحققا نجاحا سينمائيا باهرا لفت أنظار الكثيرين من محبيهم، مما كان سببا رئيسيا في تقاربهما وصداقتهما القوية.

وكان اول عمل جمع بينهما فيلم في الصيف لازم نحب من ﺇﺧﺮاﺝ محمد عبدالعزيز وﺗﺄﻟﻴﻒ محمد حسن والبطولة لماجدة الخطيب و نور الشريف وسمير صبري و مديحة كامل وعبدالمنعم مدبولي و صلاح ذو الفقار.

وثاني عمل جمع بينهما فيلم المزيكا في خطر والذي تم انتاجة عام ١٩٧٦ وشاركهما البطولة الفنان محمد رضا وتوفيق الدقن ومحمد نوح وميمي شكيب وعبد السلام محمد ومن إخراج محمود فريد.

اما فيلم فيلم البعض يذهب للمأذون مرتين تم إنتاجه عام ١٩٧٨ وشارك في ببطولته الفنان عادل إمام, نور الشريف, ميمي جمال ومن تأليف فاروق صبري وإخراج محمد عبد العزيز.

نرشح لك: سمير غانم الحاضر الغائب وتكريم السقا.. ملخص كامل لـ حفل افتتاح مهرجان الجونة السينمائي

وفي نفس العام قدما معا فيلمهما امرأة بلا قلب وشارك في بطولته الفنانة القديرة سهير المرشدي ومحمود عبدالعزيز وزوزو نبيل وسعاد نصر ومن ﺗﺄﻟﻴﻒ وإخراج يس إسماعيل يس.

وفي نفس العام أيضا قدما فيلم سكة العاشقين من ﺇﺧﺮاﺝ حسن الصيفي وﺗﺄﻟﻴﻒ حنيفة فتحي وسيناريَ وحوار محمد عثمان وقام ببطولته الفنان حسين فهمي و ميرفت أمين و زهرة العلا و ليلى حمادة.

وفي عام ١٩٧٩ قدما سويا فيلم مغامرون حول العالم بطولة عادل إمام وناهد شريف وزين عشماوي وسمير ولي الدين وسلامة إلياس من تأليف فيصل ندا وإخراج محمود فريد.

ومن ضمن الأعمال التي جمعت بينهما فيلم ٤٢٤ والذي تم إنتاجه عام ١٩٨١ وشاركهما البطولة يونس شلبي، وحيد سيف، أمين الهنيدي، وهو من إخراج أحمد فؤاد والموسيقى من تأليف فؤاد الظاهري وكتب له السيناريو فاروق صبري.

وفي عام ١٩٨٣ تم إنتاج فيلم انهم يسرقون الأرانب وشارك في البطولة الفنان القدير يحيى الفخرانى وجميل راتب و نظيم شعراوي ومجدي إمام ومن ﺇﺧﺮاﺝ نادر جلال وﺗﺄﻟﻴﻒ سعيد محمد مرزوق .

وفي عام ١٩٨٤ تم إنتاج فيلم احنا بتوع الإسعاف من ﺇﺧﺮاﺝ وتأليف صلاح كريم وسيناريو وحوار كمال زكريا وشارك في البطولة أمين الهنيدي ومظهر أبو النجا ونجاح الموجي وعبدالحميد أنيس و نصر سيف.

اما فيلم محطة الأنس فتم انتاجة عام ١٩٨٥ وشارك في البطولة الفنان سعيد صالح ويونس شلبي وفاطمة التابعي وإبراهيم نصر وسيف الله مختار وأبو الفتوح عمارة من تأليف ماهر ابراهيم وإخراج حسن إبراهيم.

وروت الفنانة المصرية لبلبة في تصريح سابق ان الفنان الراحل سمير غانم، كان داعم لها على المستوى الشخصي والفني.

نرشح لك

نقيب المهن التمثيلية يغادر مهرجان الجونة لحضور جنازة الراحل فوزي فهمي

نرشح لك

ننشر خطة وزارة الصحة للتأمين الطبي لمهرجان الجونة السينمائي

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad