أحزاب وبرلمان

برلماني يطالب التوسع فى محطات الغاز الطبيعي وتوزيعها حسب الكثافة السكانية

قال النائب محمد سلطان، عضو لجنة حقوق الإنسان بمجلس النواب، إن الدولة المصرية حققت نتائج كبيرة فى ملف الغاز الطبيعى، وتحولت لمركز استراتيجى فل هذا الملف على وجه التحديد، مطالبا التوسع فى إنشاء محطات الوقود التى تعمل بالغاز الطبيعى لتتماشى مع خطة الدولة فى التوسع فى تحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى بدلا من الوقود.

وأكد سلطان، أن هناك العديد من الفوائد الاقتصادية والبيئية التى تعود مباشرة على المواطن من هذا المشروع، حيث أن متر الغاز الذى يماثل لتر البنزين، يعادل سعره نصف سعر لتر البنزين، فضلاً عن ارتفاع رقمه الأوكتينى وكونه وقوداً نظيفاً وصديقاً للبيئة هذا بالتزامن مع قمة لمناخ COP27 المقررة في شرم الشيخ نوفمبر القادم تضم 197 حكومة من دول العالم سيعقدون أكثر من 2000 اجتماع، مؤكدا أن زيادة أعداد المحطات سيساهم بقوة فى تشجيع المواطنين على الإقبال على تحويل سياراتهم بالإضافة لتغيير ثقافة العمل بالغاز الطبيعى.

وأشار إلى أن عدد السيارات المحولة للعمل بالغاز الطبيعي كوقود بلغ 440 ألف سيارة وهذا الرقم مقارنة بإعداد السيارات قليل ولا يتناسب معها ومن ثم لابد من مزيد من التشجيع بمختلف الأساليب ومنها زيادة محطات الوقود وتوزيعها بشكل يتناسب مع الكثافة السكانية، خاصة وأنه لا يوجد سوى ألف محطة تقريبا للغاز الطبيعى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad