أحزاب وبرلمان

برلمانية: البيان الصادر عن مجلس الأمن بشأن سد النهضة يشجع المراقبين على مواصلة المفاوضات

رحبت النائبة غادة عجمى، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، بالبيان الرئاسي الصادر امس الأربعاء ، عن مجلس الأمن، بشأن أزمة سد النهضة، موضحة أن البيان صدر في إطار مسؤوليات مجلس الأمن عن حفظ السلم والأمن الدوليين، والذي شجع مصر وإثيوبيا والسودان على استئناف المفاوضات بشأن سد النهضة في إطار المسار التفاوضي بقيادة الاتحاد الأفريقي، بغرض الانتهاء سريعاً من صياغة نص اتفاق قانوني ملزم حول ملء وتشغيل سد النهضة، وذلك في إطار زمني معقول.

وأكدت “عجمي” في تصريحات لها، اليوم، أن البيان الصادر عن مجلس الأمن يشجع المراقبين الذين سبقت مشاركتهم في الاجتماعات التفاوضية التي عُقِدَت تحت رعاية الاتحاد الإفريقي على مواصلة دعم مسار المفاوضات بشكل نشط .

وأشارت عضو لجنة العلاقات الخارجية بالبرلمان، إلى أن البيان يأتي تأكيداً للأهمية الخاصة التي يوليها أعضاء مجلس الأمن لقضية سد النهضة، وإدراكاً لأهمية احتواء تداعياتها السلبية على الأمن والسلم الدوليين.

وأوضحت عضو مجلس النواب، أن البيان يؤكد مسؤولية مجلس الأمن إزاء أي تدهور في الأوضاع ناجم عن عدم إيلاء العناية اللازمة لأزمة السد وما يتبعها من تطورات فى المنطقة .

نرشح لك

 العسومي يدعو إلى تأسيس منصة برلمانية عالمية للحوار بين الأديان والثقافات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad