الموقعخارجي

بايدن يرد على تهديدات روسيا: لا يجب خوض أي حرب نووية في العالم

شدد الرئيس الأمريكي جو بايدن، على أنه لا يجب خوض أي حرب نووية في العالم، مشيرًا إلى أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، هدد أوروبا بالسلاح النووي، واصفاً إعلان موسكو للتعبئة لزيادة هجومها على أوكرانيا بـ “الأمر الفاضح”.

وأضاف في كلمة أمام الجمعية العام للأمم المتحدة في نيويورك، اليوم الأربعاء، أن “العالم يواجه تبعات حرب بوتين في أوكرانيا”.

وأشار بايدن إلى أن بلاده حذرت من غزو روسيا لأوكرانيا قبل أن يبدأ، متهماً موسكو بارتكاب مجازر وانتهاكات في أوكرانيا.

وقال إن روسيا انتهكت ميثاق الأمم المتحدة، وإن واشنطن والشركاء والحلفاء يعملون لمنعها من الاعتداء على دول الناتو.

إلى ذلك أضاف أن الجيش الأوكراني واجه روسيا بشجاعة، مشيراً إلى الاستعداد للدفاع عن مبادئ الأمم المتحدة.

وتابع قائلاً إن ميثاق الأمم المتحدة يتعرض للاعتداء من قبل دول تعمل ضد الديمقراطية، مؤكداً رفض بلاده استخدام القوة والحرب لاجتياح الدول.

وأكد بايدن أن الوقت حان لأن تكون الأمم المتحدة أكثر تمثيلية.

وكان بوتين أعلن في وقت سابق التعبئة الجزئية للجيش الروسي، من أجل رفد جبهات القتال في أوكرانيا، مشددا على أنه لا يمزح بشأن سعيه لاستعمال كل الوسائل بما فيها أسلحة الدمار الشامل للدفاع عن بلاده وصيانة أمنها وأراضيها، بمواجهة ما وصفه بالابتزاز النووي الغربي.

أتى قرار سيد الكرملين هذا وسط تراجع للقوات الروسية خلال الأيام الماضية في شمال شرقي أوكرانيا لاسيما في إقليم خاركيف، إثر هجوم مضاد شنته القوات الأوكرانية قبل نحو أسبوعين لاستعادة بلدات ظلت أشهرا طويلة تحت السيطرة الروسية، حيث حققت تقدماً ملحوظاً.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad