مدارس وجامعات

بالتفاصيل.. تعاون علمى وبحثى بين الأبحاث العلمية والمؤسسات الصناعية السعودية

كتبت – أميرة محمد

استعرض الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى تقريرًا مقدمًا من د. منى محمود عبد اللطيف القائم بأعمال مدير مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية، حول التعاون العلمى والبحثى بين المدينة والمؤسسات الصناعية بالسعودية.

أشار التقرير إلى استقبال المدينة وفد من ممثلى إحدى المؤسسات الصناعية الخاصة بالمملكة العربية السعودية؛ للتعرف على إمكانيات المدينة، وبحث سبل التعاون العلمى والبحثى المشترك بين الطرفين، بحضور عمداء المعاهد البحثية والمراكز التكنولوجية والمعامل المركزية وأعضاء هيئة البحوث بالمدينة.

وأضاف التقرير أن الزيارة جاءت فى إطار قيام الهيئة العامة لمدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية بتقديم الاستشارات العلمية، والمشاركة فى تأسيس المؤسسات الصناعية من الناحية العلمية، وتقديم الخدمات العلمية للمجتمع المصرى والعربى.

ومن جانبها، أكدت الدكتورة منى عبد اللطيف أن الزيارة تناولت تقديم المدينة الاستشارات العلمية للمؤسسة السعودية؛ لإقامة مصنع أعلاف عضوية غير تقليدية للمواشي والدواجن من مخلفات زراعية لا تصلح للاستهلاك الآدمى، حيث تضمنت الزيارة جولة تفقدية بمعامل المدينة المختلفة للاطلاع على الأنشطة البحثية الجارية، وجولة أخرى لمصنع الأعلاف ببرج العرب.

كما بحث الطرفان خلال الزيارة الاستثمارات التي تعتزم المؤسسة إقامتها في مصر، على أن تكون مدينة الأبحاث العلمية والتطبيقات التكنولوجية هي بيت الخبرة العلمي في البحث والتطوير لها فى ضوء ما تمتلكه من خبرات وإمكانات تؤهلها للقيام بهذا الدور.

جدير بالذكر أن المؤسسة السعودية تعمل فى مختلف مجالات التجارة والمقاولات، وتسعى إلى تقديم حلول إبداعية متكاملة وبمستوى عالٍ من الجودة المهنية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad