الموقعتحقيقات وتقارير

«باعة المترو» .. سنوات من الفشل في مواجهة الفوضى والتسول.. ما العمل؟

مواطنون: المترو تحول لسوق عتبة متحرك والباعة يدخلون أمام أعين الجميع

تقرير- أسامة محمود

انتشرت فى الآونة الأخيرة ظاهرة “الباعة الجائلين” بمحطات وعربات “مترو الأنفاق” والتى أصبحت صداع فى رأس المترو وإزعاج للمواطنين يوميا والذين يرونه وسيلة المواصلات الأسرع والأفضل عن الوسائل الأخرى “اتوبيس، ميكروباص” على مدار 24 ساعة وتحديدا الخطين “الأول المرج- حلوان، والثانى”شبرا – المنيب”، وعلى الرغم من الحملات الأمنية من أفراد الشرطة وأمن محطات المترو ومطاردة هؤلاء وتوقيع الغرامات ومصادرة بضائعهم وتحرير محاضر ضدهم لكن هذا لا يمنع تواجدهم وانتشارهم ، ومازالت الظاهرة مستمرة وتزداد يوم بعد يوم.

وبات “مترو الأنفاق” كأنه سوق عشوائية أو ميدان”العتبة، أو الموسكى” وليس وسيلة نقل حضارية سريعة وصديقة للبيئة،حسب تصريحات بعض ركاب المترو، ويرصد “الموقع” فى التقرير التالى ظاهرة انتشار الباعة الجائلين فى عربات ومحطات مترو الأنفاق، وكيفية معالجة هذه الظاهرة ومنعها، ومن المسئول عن انتشار هذه الظاهرة فى الفترة الأخيرة؟.

“اللاصق السحرى يقوم بلصق كل شىء دون تشويه الجدار” العلبة بـ 3.5 جنيه ، و3 قطع بـ 10 جنيهات عرض غير موجود فى أى مكتبة ويقول أخر :”حزام بنطلون جلد طبيعى “اطفال، شباب، بنات” وبـ 10 جنيهات فقط اشترى واتفرج”،ومعي أيضا “المحفظة الجلد بـ 15 جنيها بدلا 20 جنيها فرصة كبيرة وجرب تشعل النار فيها متينة وقوية” عبارات وكلمات يرددها الباعة الجائلين بأصوات مرتفعة تسمعها داخل عربات مترو الأنفاق وتكاد تثقب أذن الركاب وسط دهشة وحيرة وأسئلة كثيرة من المواطنين الذين يستقلون “مترو الأنفاق”:من سمح لهؤلاء يدخول عربات المترو؟.

وتبدأ معاناة الركاب من بعد الساعة التاسعة ونصف أو العاشرة صباحا حتى الحادية عشر مساء حسب رواية أحد المواطنين لـ الموقع “يستقل مترو الأنفاق يوميا من محطة الجيزة حتى محطة شبرا الخيمة نتيجة لظروف عمله، قائلا: هناك حالة من الفوضى وعدم الرقابة على الباعة الجائلين داخل عربات مترو الأنفاق نشاهد يوميا هذا الأمر،”، مشيرا إلى أن هؤلاء يسببون ازعاجا كبيرا للركاب داخل العربات من أصوات وتزاحم للركاب.

وطالب المواطن الذى رفض ذكر اسمه، بتشديد الرقابة على ماكينات دخول وخروج المترو ومنع كافة الباعة الجائلين من دخول عربات ومحطات مترو الأنفاق، لافتا إلى أن هؤلاء يدخلون محطات وعربات المترو أمام أعين أفراد الأمن الإداري أو الشرطة المتواجدة فى محطات مترو الأنفاق متسائلا: لماذا يُترك هؤلاء داخل عربات المترو؟.

وأعرب حسن موظف يستقل مترو الأنفاق يوميا فى رحلتى الذهاب والعودة من وإلى العمل، عن حالة من الغضب والاستياء من تواجد الباعة الجائلين فى عربات المترو واصفا هذه السلوكيات،: الفوضى والعشوائية” مشيرا فى مداخلة مع “الموقع” :أحيانا يتواجد داخل العربة الواحدة أكثر من 3 أشخاص من الباعة الجائلين ويتسابقون فى الأصوات المزعجة للترويج، مطالبا إدارة مترو الأنفاق يتشديد الرقابة ومنه هؤلاء من دخول محطات وعربات المترو.

وعن سبب انتشار هذه الظاهرة فى عربات المترو، أكد أنه لا يوجد رقابة أو حزم من الجهات المعنية،”إدارة المترو،والشرطة” لافتا إلى أنه لابد من الآن وليس الغد بمنع أى بائع متجول من دخول عربات مترو الأنفاق.

وفى سياق متصل قالت إحدى السيدات تستقل مترو الأنفاق يوميا، إن ظاهرة الباعة الجائلين أصبحت مزعجة ويشعر الراكب كأنه فى سوق عشوائى وليس وسيلة مواصلات حضارية وآدمية ،مشيرة إلى أن هؤلاء أصبحوا مصدر إزعاج وقلق للمواطنين داخل عربات المترو،ويشوهون الوسيلة الحضارية الآمنة التى يستقلها الملايين من المواطنين يوميا، موضحة أن الغريب أن الباعة الجائلين يدخلون محطات مترو الأنفاق أمام أعين أفراد الأمن الخاص بالمترو بالاضافة إلى أفراد الشرطة.

وأضافت المواطنة التى رفضت ذكر اسمها: كيف يمرون من ماكينات مترو الأنفاق ويحملون حقائب وبضائع ويظهرون للجميع على محطات وعربات المترو، مطالبة بمزيد من الحملات الأمنية لمنع هؤلاء من دخول مترو الأنفاق.

وطالب مواطن أخر يستقل المترو الجهات المعنية بمنع الباعة الجائلين من دخول عربات مترو الأنفاق، وأن تقوم “المحليات، أو المحافظة” بايجاد أماكن بديلة وتقنين أوضاع هؤلاء وإنشاء أسواق حضارية لهم بعيد أن وسائل النقل والمواصلات والكر والفر بينهم وبين أفراد الشرطة على الرغم من توجه الدولة وخاصة المحليات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad