الموقعمنوعات

امرأة لبنانية تسير في الشارع “نصف عارية” احتجاجًا على تهديدات طليقها

أثار فيديو لامرأة لبنانية تسير في الشارع نصف عارية، سخطًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي في العديد من الدول العربية.

والتقط لبنانيون فيديو لفتاة تدعى “رانيا”، وهي تتمشى في الشارع ونصفها السفلي عار تماما، حيث قامت بهذه الخطوة احتجاجا على القضاء اللبناني، الذي لم يأخذ بلاغاتها ضد تهديدات طليقها وعائلته على محمل الجد، بحسب “العربية”.

وقبضت الشرطة على المرأة واقتادتها إلى المركز بـ”جرم التجول في الشارع العام دون ملابس سفلية”، قبل أن يتم تركها بناء على إشارة من القضاء وبعد تعهدها بعدم تكرار هذا الفعل.

وفي لقاء تلفزيوني أوضحت “رانيا” أن ما قامت به كان احتجاجا على ضغوط من طليقها وعائلته، وردت على سؤال حول “منظرها المؤذي” في الشارع بالقول إنها هي من وقع عليها الأذى وإن ما فعلته عن قصد يدل على قوتها.

وأوقفت تلك المرأة اللبنانية بجرم التجول في الشارع العام من دون ارتداء ملابس سفلية حيث مشت مسافة طويلة.

وتُرِكت بعد التعهّد بعدم التكرار. وقالت إنها أرادت تسجيل موقف ضد أحد القضاة لكونها أقامت عدة دعاوى بشأن تهديدات تتعرض لها من دون نتيجة.

يذكّر أن تصرفات ناشطات “فيمن” النسويات اللائي يتخذن من العري في الفضاء العام وسيلة للاحتجاج ولفت النظر إلى قضايا يرونها عادلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad