الموقعمنوعات

” الناجي الوحيد” في 2027.. قصة شاب إسباني أثار الجدل على “تيك توك”

كتب – أحمد عبد العليم

حالة من الإثارة والجدل الواسع، شهدتها منصات التواصل الاجتماعي وبخاصًة “التيك توك”، الساعات الاخيرة، بعدما أعلن شاب أسباني، يدعى خافيير، أنَّه يعيش في عام 2027، عبر حساب يحمل اسم «unicosobrevivente»، على موقع الفيديوهات “التيك توك”.

وقام الشاب الاسباني، بنشر فيديوهات تدعم وجهة نظره في أنَّه يعيش بمفرده وأن الزمن الذي يعيش فيه هو عام 2027.

وحصدت مقاطع الفيديو نسبة مشاهدات مرتفعة بلغت إلى 11 مليون مشاهدة.

وأثار الشاب الأسباني، حيرة كبيرة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، حول كيفية عيشه في عام 2027.

ليتم بعد ذلك حل اللغز، بأن ما يفعله الشاب هو دعاية لإنتاج مسلسل يحمل اسم «الناجي الوحيد»، ومن المقرر عرضه على شبكة «Beta Spain».

ومن المقرر ان تقوم الشركة الإسبانية Beta Spain، بإنتاج مسلسل «الناجي الوحيد»، والذي يضم الفيديوهات التي نشرها «خافيير» على صفحته بمنصة الفيديوهات «تيك توك».

وفي بيان للشركة، قالت إن هذه القصة جذبت اهتمامًا عالميًا بسبب جماليات مقاطع الفيديو الخاصة بها والغموض المرتبط بها حيث لا يظهر فيها أي أشخاص أو حيوانات، مما يعطي القصة صدقًا هائلاً.

وتدور أحداث المسلسل الإسبانى الجديد «Único Sobreviviente» حول القصة الفريدة وغير المتوقعة والملحمية لشاب يستيقظ في مستشفى بمفرده في العالم ويعتقد أنه عام 2027، وبالتالى يقوم بـ إرسال رسائل إلكترونية للساعات والأدوات الرقمية، التى تشير إلى ذلك التاريخ، الذى وجده عند غفاقته من الغيبوبة.

و بفضل قدرته على التواصل عبر الإنترنت مع الناس في الوقت الحاضر في عام 2021، اكتشف عن أنه أيضًا في عام 2021 ، ولكن في واقع موازٍ، ما يزيد من الغموض فى القصة، عندها تبدأ الحبكة في اكتشاف كيف وصل إلى هناك، ولماذا، وما هي مهمته وكيف يمكنه العودة إلى الحاضر بفضل مساعدة أتباعه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad