أحزاب وبرلمانأخبار

النائب رضوان الزياتى يطالب بالتحقيق مع فاروق جعفر بتهمة نشر أخبار كاذبة

تقدم النائب رضوان الزياتى، بمذكرة للنائب العام بشأن التحقيق فى التصريحات التى أدلى بها فاروق جعفر، نجم وسط الزمالك السابق، حول اعتماد الأندية المصرية على المجاملات التحكيمية من أجل تحقيق الفوز فى المواجهات الأفريقية، خاصة تلك التى تقام فى مصر وتحت الضغط الجماهيرى، وزعم أنه فى فترة الثمانينيات كان الحكام الأفارقة يجاملون الفرق المصرية، مثل الأهلى والزمالك والمقاولون والإسماعيلى.

وقال: “كان الحكم ينزل مصر ويطلب يروح بورسعيد يتسوق، أو الإقامة فى فندق فخم بخلاف الفندق المخصص له، وزيادة (البوكيت مانى) الذى سيحصل عليه، ثم يأتى فى الاجتماع الفنى قبل المباراة ويعرض علينا احتساب ركلة جزاء أو هدف لصالحنا والعمل على مساعدتنا فى تحقيق الفوز”.

وأضاف الزياتى، أن هذه التصريحات عارية من الصحة تماما، ولابد من التحقيق مع من أطلقها بتهمة نشر أخبار كاذبة، الهدف منها إثارة الفتنة فى المجتمع المصرى والسخرية من إنجازات الدولة المصرية على المستوى الرياضى، والتقليل من التاريخ الرياضى للدولة المصرية والأندية والمنتخب الوطنى.

وتساءل عضو مجلس النواب، عن مناسبة هذه التصريحات فى هذا التوقيت على وجه الخصوص، متابعا: “ليه احنا بنهد فى نفسنا ونفسد إنجازاتنا، ليه بنشوة صورة بلدنا بأيدينا ومصرين على ده، كما جيب محاسبته عن اعترافاته فى تصريحات تليفزيونية سابقة بأنه خدع الحكام فى كل ركلات الجزاء التى حصل عليها أثناء فترة لعبه”.

ووجه عضو مجلس النواب، رسالة لنجم وسط الزمالك السابق قائلا:” ليه يا فاروق متكلمتش علي البطولات والمباريات اللي اتظلمت فيها الأندية والمنتخبات المصرية”، مطالبا المجلس الأعلى للإعلام بوضع ضوابط لتنظيم العمل الإعلامى وعدم السماح لأى شخص أى يظهر على الشاشة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad