الموقعرياضة

«الموقع» يكشف مخطط اتحاد الكرة مع أبو ريدة لصالح بيراميدز ضد الأهلي والزمالك

تسبب بيان الاتحاد الأفريقي لكرة القدم “كاف” في أزمة كبيرة جدا وخلق نوع من الصدام بين مجلس إدارة النادي الأهلي واتحاد الكرة.

وأصدر كاف أمس بيانا أوضّح من خلاله كل شيء فيما يتعلق بملف استضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا والتي سبق وأعلن عن استضافة المغرب للمباراة النهائية.

وقرر “كاف” توضيح كل شيء شيء للرد على ضغط إدارة الأهلي التي كانت غاضبة للغاية من قرار الاتحاد الأفريقي، خاصةً أن نادي الوداد المغربي بنسبة كبيرة جدا تتخطى الـ90% أصبح طرف من طرفي المباراة النهائية في البطولة

بيان الكاف لم يكن فقط ردا على إدارة الأهلي ورفض الخطاب الذي أرسله الاتحاد المصري لكرة القدم وطلب فيه منحه حق استضافة المباراة، لكن البيان فضح أيضا المسؤولين في اتحاد الكرة المصري.

نرشح لك: الموقع يكشف.. الزمالك يتوصل لاتفاق نهائي لضم لاعب بيراميدز

البيان في البداية أكد على أن الاتحاد الأفريقي متفهم جدا لمخاوف النادي الأهلي والشكاوى التي قدمتها إدارته وهو ملتزم بمبادىء الإنصاف والعدالة والمساواة بين جميع الأندية والاتحادات.

وبعد ذلك أكد البيان على أنه ملتزم بالقرار الذي اتخذه في يوليو 2019 والمتعلق بنظام نهائي بطولة دوري الأبطال وهو أن يكون من مباراة واحدة وليس من مباراتين ذهاب وإياب.

كما أكد على أنه ملزم بلائحة الفيفا والتي لا تسمح بتغيير أي قاعدة من قواعد المنافسة في أي بطولة دولية بعد بدء المنافسات أو خلال إقامة البطولة.

وبدأ الكاف في بيانه يكشف عن إنه في يناير الماضي، كان قد أعلن عن فتح الباب للاتحادات التي ترغب في استضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا ونهائي الكونفدرالية الأفريقية، وعدد الاتحادات الأعضاء في الاتحاد الأفريقي 54 اتحاد

وقال إن المغرب والسنغال فقط اللذان قدما عرضا لاستضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا، وكان ملف كل اتحاد منهم مستوفي كل المعايير والشروط التي طلبها الاتحاد الأفريقي.

في حين طلب الاتحاد الجنوب أفريقي والاتحاد النيجيري استضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا لكن لم يكن ملف كلا منهما مستوفٍ لمعايير البلد المضيف للمباراة النهائية.

الكاف فجّر مفاجأة من العيار الثقيل عندما كشف في البيان، عن تقديم الاتحاد المصري عرضا لاستضافة نهائي الكونفدرالية لكن العرض تم رفضه لكونه لم يكن ملتزما بكل المعايير التي وضعها الاتحاد الأفريقي مقابل منح أحقية استضافة المباراة.

ويبقى السؤال الأهم هنا، لماذا اتحاد الكرة قدم لاستضافة نهائي الكونفدرالية من شهر يناير الماضي ولم يطلب استضافة نهائي دوري أبطال أفريقيا؟!

الكارثة الأكبر، أن الأربع أندية المشاركة في البطولات الأفريقية وهم الأهلي والزمالك وبيراميدز والمصري البورسعيدي، 3 منهم لم يكونوا على علم بالخطاب الذي تلقاه الاتحاد المصري من الكاف باستثناء بيراميدز فقط.

هذا الكلام يعني أنه كان هناك تنسيق بين المسؤولين في نادي بيراميدز وأعضاء اتحاد الكرة حتى يتمكن الاتحاد من مخاطبة الكاف ويطلب منه استضافة نهائي الكونفدرالية وبالتالي بيراميدز في حال وصوله للنهائي تكون فرصته كبيرة في التتويج بالبطولة التي فشل في الفوز بيها آخر نسختين.

في المقابل تجاهل اتحاد الكرة تماما قطبي الكرة المصرية الأهلي والزمالك المشاركين في دوري أبطال أفريقيا ولم يبلغهم بأي شيء.

كلمة السر هنا هو هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة السابق وعضو المكتب التنفيذي داخل الكاف والذي تجمعه علاقة صداقة قوية بالمسؤولين في الاتحاد المصري لكرة القدم، وكذلك المسؤولين في نادي بيراميدز .

كما أن أحد رجاله العاملين في الإدارة الإعلامية بنادي بيراميدز يعمل أيضا في الإدارة الإعلامية لاتحاد الكرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad