تحقيقات وتقارير

” الموقع ” يفجر مفاجأة.. واقعة إهانة الصعايدة لتامر أمين لم تكن الأولي

كتبت: ياسمين سامي

واجه الاعلامي تامر امين موجة من الغضب على مواقع التواصل الاجتماعي بعد ان سخر من الصعايدة  خلال برنامج “أخر النهار” المذاع على قناة “النهار” قائلا: أن الأسر الصعيدية تنجب اطفال وبنات ليعملوا لهم في الورش وكخادمات في البيوت.

وبالبحث، توصل موقع “الموقع” ان واقعة إهانة تامر أمين للصعايدة لم تكن الأولى حيث سبق واهان الصعايدة منذ 3 سنوات تقريبا عندما صرح وزير التنمية المحلية السابق اللواء أبوبكر الجندي في مداخلة لتامر أمين قائلاً : عايزين نبطل الصعايدة يجو مصر يعملوا عشوائيات .. ليرد المذيع ” الله الله “.

نرشح لك| تامر للصعايدة : جزمكم علي راسي وأنا أسف .. والشارع الصعيدي يرد : غير مقبول ولن ترك حقنا

 

جدير بالذكر ان هيئة المكتب بالمجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ، قررت وقف برنامج الإعلامى تامر امين الى حين استدعائه والتحقيق معه يوم الأحد القادم ، والتأكيد على ضرورة الالتزام بمدونات النشر التى تحض على تعظيم القيم السلوكية والأخلاقية ، واكد المجلس الاحترام الكامل لاهالى الصعيد الذين يمثلون الشهامة والمروءة والرجولة .

وكان تامر أمين قد قال إن هناك نسبة كبيرة من سكان الريف والصعيد؛ يقومون بالإنجاب من أجل الاستفادة المادية من خلال نقل الأبناء إلى العمل في الورش والمنازل.

وأضاف أمين خلال برنامج “أخر النهار” المذاع على قناة “النهار”: أن الأسر الصعيدية تنجب اطفال وبنات ليعملوا لهم في الورش وكخادمات في البيوت، متهكما أن هناك أزمة في الخادمات بالقاهرة والإسكندرية.

وتابع “نسبة كبيرة من سكان الريف والصعيد بيخلفوا ولاد وبنات مش عشان يصرفوا عليهم لا دا بيخلفوا العيال دي عشان هي اللي تصرف على الأب والأم”.

وأضاف: “في أسر كتير بتخلف الولد وأول ما يبقى عنده 5 أو 6 أو 7 سنين بالكتير يقوموا رامينه على ورشة سمكرة أو دوكو أو إصلاح سيارات أو يشتغل في المعمار المهم أنه يشتغل اللي هو إعلام

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad