أخبارالموقع

المشير طنطاوي يعبر بمصر إلى بر الأمان عقب أحداث 25 يناير

عندما خرجت الجماهير في 25 يناير مطالبة بتغيير النظام، استجابت القوات المسلحة لمطالب الشعب، وأمر المشير طنطاوي بتوفير الحماية الكاملة لكافة الجماهير الغاضبة في جميع المحافظات.

وعقب تنحي الرئيس الأسبق حسني مبارك، وتفويض القوات المسلحة بإدارة شئون الدولة، تولى المشير طنطاوي مسئولية البلاد بصفته رئيسا للمجلس الأعلى للقوات المسلحة، واستطاع المشير طنطاوي بمنتهى الحكمة والقدرة والكفاءة أن يحافظ على سفينة الوطن من الغرق، والتصدي لكافة المؤامرات التي كانت تحاك للوطن خلال تلك الفترة العصيبة من تاريخ مصر.

وقد نجح في العبور بالوطن إلى بر الأمان رغم كل محاولات الاستفزاز التى تعرض لها، وتعرضت لها القوات المسلحة في تلك الفترة الدقيقة إلا أنه كان بمثابة حائط الصد الذي يتلقى الضربات عن الشعب، وخرجت مصر من تلك الفترة قوية آبية.

وذلك في الوقت الذي انهارت فيه دول وأنظمة كثيرة بالمنطقة، إلا أن مصر مازالت قوية بفضل أبنائها المخلصين من أمثال المشير طنطاوي، وبفضل قواتها المسلحة التي كانت وستظل دائما الصخرة القوية التي يتحطم عليها مطامع الأعداء.

نرشح لك:

وفاة المشير طنطاوي وزير الدفاع والإنتاج الحربي الأسبق

تعرف على نشأة والمشوار العسكري للمشير طنطاوي

طفرة عسكرية فى شتى المجالات خلال تولي المشير طنطاوي وزارة الدفاع

قادها طنطاوي ..تفاصيل أهم المعارك وأخطر البطولات المصرية خلال حرب أكتوبر 1973

تعرف على الأوسمة التى حصل عليها المشير طنطاوي

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad