اقتصاد

المشاط: المؤسسات المالية العربية تعزز جهود التنمية في المنطقة

كتبت – آية محمد

قالت الدكتورة رانيا المشاط وزيرة التعاون الدولي، إن مؤسسات وهيئات التمويل العربية باتت تتسم بهوية متميزة وطبيعة تنموية متفردة، وتكامل لدعم جهود التنمية في وطننا العربي.

معالجة الاختلالات في الاقتصادات العربية

وأضافت المشاط في كلمتها خلال مشاركتها في الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية لعام 2024، أن ما يؤكد ذلك التنوع الكبير في مجالات العمل، فمنها من يقوم بمعالجة الاختلالات في الاقتصادات العربية وتوفير الدعم للاقتصاد الكلي، ومنها من يتيح التمويلات المُيسرة للمشروعات التنموية.

وتابعت: كما تتخصص مؤسسات بعينها في توفير ضمانات الاستثمار وائتمان الصادرات، فضلًا عن تشجيع الاستثمارات الأجنبية المباشرة والتبادل التجاري، وهو ما يعزز من توجهها الشامل نحو دعم التنمية في مختلف القطاعات الاقتصادية في دولنا.

وانطلقت منذ قليل، بالعاصمة الإدارية الجديدة، الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية لعام 2024، والتي تعقد تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسى.

الاجتماعات السنوية للهيئات والمؤسسات المالية العربية
ويأتي ذلك بحضور الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، وذلك في ضوء حرص الدولة المصرية على دعم ومساندة جهود مختلف المؤسسات والهيئات المالية العربية لتحقيق رسالتها التنموية، ودعم العمل العربي المشترك، وتعزيز جهود التنمية في مختلف الدول العربية.

الاجتماعات السنوية المُشتركة للهيئات المالية العربية، فيتو
وتضم الاجتماعات السنوية المشتركة للهيئات المالية العربية، اجتماع مجلس محافظي الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والاجتماعي، واجتماع مجلس مساهمي المؤسسة العربية لضمان الاستثمار وائتمان الصادرات، واجتماع مجلس محافظي صندوق النقد العربي.

ويأتي هذا بجانب اجتماع مجلس محافظي المصرف العربي للتنمية الاقتصادية في أفريقيا، واجتماع مجلس محافظي الهيئة العربية للاستثمار والإنماء الزراعي، واجتماع مجلس وزراء المالية العربية، كما تشهد مراسم توزيع جائزة الشيخ عبد اللطيف يوسف الحمد التنموية في الوطن العربي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى