الموقعخارجي

المبعوث الأممي “المستقيل” يُحذر من عدم إجراء الانتخابات الليبية في موعدها

حذّر يان كوبيش، المبعوث الأممي لليبيا المستقيل من منصبه، اليوم الأربعاء، من أن عدم إجراء الانتخابات الليبية المقررة نهاية هذا العام سيؤدي إلى تدهور الوضع بشدة ويقود إلى مزيد من الانقسام والصراع.

وتأتي تصريحات كوبيش بعدما أكدت مصادر دبلوماسية عدة أمس الثلاثاء استقالته من منصبه بشكل مفاجئ بعد أقل من عام من تعيينه في يناير الماضي، وقبل شهر من الانتخابات الرئاسية المقررة في ليبيا في 24 ديسمبر.

وتسلّم الدبلوماسي السلوفاكي يان كوبيش (69 عاماً)، الذي كان موفداً أممياً سابقاً إلى لبنان، مهامه كممثل خاص للأمم المتحدة في ليبيا في يناير الماضي.

وكان كوبيش قد شارك الأحد باجتماع مع نائب رئيس المجلس الرئاسي الليبي عبد الله اللافي وعدد من الشباب “من القوة الفاعلة على الأرض” بالمنطقة الغربية لمناقشة عدد من القضايا التي تهم إجراء الانتخابات الرئاسية والبرلمانية في 24 ديسمبر المقبل، والإجراءات التي اتخذتها المفوضية العليا للانتخابات لنجاح الاستحقاق الانتخابي المرتقب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad