الموقعرياضة

الكاف لـ”الأهلي”: نتمنى التوفيق في كأس العالم للأندية

كتب – أحمد عبد العليم

أعربت الصفحة الرسمية لدوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفدرالية التابعة للاتحاد الأفريقي “الكاف”، اليوم الثلاثاء، عبر موقع التدوينات القصيرة ” تويتر”، عن أمنيتها بالتوفيق للنادي الأهلي ممثل القارة الإفريقية فى ظهوره السابع بكأس العالم للأندية المقبلة باليابان .

ونشرت الصفحة الرسمية لدوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفدرالية، مجموعة صور للنادي الأهلي في كأس العالم للأندية، وعلقت عليها، قائلة :” للمرة السابعة، الأهلي يُمثل إفريقيا في كأس العالم للأندية صقر كلمة soon مع سهم يشير لليمين أعلاها علم اليابان .. نتمنى لبطل #TotalEnergiesCAFCL التوفيق “.

و يشارك النادى الأهلى فى بطولة كأس العالم للأندية، التى سوف تستضيفها اليابان فى نهاية عام 2021 للمرة السابعة فى تاريخه، بعد تتويجه بلقب دورى أبطال أفريقيا للمرة العاشرة فى تاريخه، عقب فوزه على فريق كايزر تشيفز الجنوب أفريقي بثلاثية نظيفة، فى المباراة النهائية التى جمعت الفريقين مساء السبت على ملعب “محمد الخامس” فى مدينة الدار البيضاء بالمغرب.

ويضمن المارد الأحمر ظهوره السابع فى كأس العالم للأندية المقرر إقامتها ديسمبر المقبل فى اليابان، بعدما شارك الأهلى فى مونديال الأندية بـ6 مناسبات من قبل أعوام 2005، 2006، 2008، 2012، 2013، 2020.

وشهد عام 2005 أول مشاركة للأهلى فى البطولة والتى أقيمت فى اليابان، وفشل فى تحقيق أى انتصار ليحتل المركز الأخير، بعدما خسر فى المباراة الافتتاحية أمام اتحاد جدة السعودى بهدف نظيف، قبل أن يخسر فى مباراة تحديد المركز الخامس والسادس أمام سيدنى الأسترالى بنتيجة 1/2، سجله عماد متعب.

وفى العام التالى عاد الشياطين الحمر مجدداً إلى اليابان لكن الدوافع هذه المرة مختلفة والخبرات أكبر، لينجح فى حصد الميدالية البرونزية فى هذه النسخة بعد تحقيقه المركز الثالث.

وافتتح الأهلى مشاركته الثانية بفوز أول على أوكلاند سيتى النيوزلاندى بهدفين دون رد سجلهما محمد أبوتريكة وفلافيو، قبل أن يخسر الفريق فى مباراة الدور نصف النهائى أمام إنتر ناسيونال البرازيلى بنتيجة 1/2، ليواجه كلوب أميريكا المكسيكى على المركز الثالث والذى حسمه لصالحه بعد الفوز بنتيجة 1/2.

وفى 2007 كان الأهلى قريبا من التأهل للمرة الثالثة فى تاريخه، لكنه خسر اللقب القارى أمام النجم الساحلى فى القاهرة، ليعود فى 2008، ويخسر الجولة الأولى أمام باتشيكو المكسيكى بنتيجة 2/4، قبل أن يخسر المارد الأحمر فى المباراة الثانية أمام أدلايد النيوزلاندى 0/1 ليحتل المركز الأخير للمرة الثانية فى تاريخ مشاركاته بالبطولة.

وبعد غياب دام 5 أعوام، ظهر المارد الأحمر من جديد فى نسخة عام 2012 والتى أقيمت فى اليابان ليحقق الأحمر ثانى أفضل ظهور فى مشاركاته الخمس، حيث حصد الأهلى المركز الرابع فى هذه النسخة، بعدما تمكن من الفوز فى المباراة الافتتاحية أمام سانفريس هيروشيما اليابانى 1/2، قبل أن يخسر فى مباراة الدور نصف النهائى أمام كورينثيانز البرازيلى 1-0، قبل أن يخسر مجددا فى مباراة تحديد المركز الثالث والرابع أمام مونتيرى المكسيكى 0/2.

وفى 2013 وعلى الأراضى المغربية، حقق الأهلى المركز الأخير للمرة الثالثة فى تاريخ مشاركاته بالبطولة بعد خسارته فى مباراة الدور ربع النهائى أمام جوانزوا إيفرجراند الصينى بنتيجة 0/2، قبل أن يخسر فى المباراة الثانية أمام مونتيرى المكسيكى بنتيجة 1/5.

وفى 2020 وعلى الأراضى القطرية، نجح الأهلى فى تحقيق برونزية كأس العالم للأندية للمرة الثانية فى تاريخه بعد فوزه على الدحيل القطرى بهدف دون رد ثم خسارته من بايرن ميونخ بهدفين دون رد، ثم فوزه على بالميراس البرازيلى بركلات الترجيح بعد انتهاء الوقت الاصلى بالتعادل السلبى.

لاعب الأهلي السابق ضمن التشكيل المثالي في الدوري الأمريكي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad