الموقعخارجي

الفيدرالي الأمريكي: جائحة كورونا ستؤثر بشدة على النشاط الاقتصادي

توقع مسؤولو بنك الاحتياطي الفيدرالي، اليوم الأربعاء، أن تؤثر جائحة الفيروس التاجي “كوفيد 19” بشدة على النشاط الاقتصادي في الولايات المُتحدة، بالرُغم من التعافي النسبي الذي شهده الاقتصاد خلال الأشهر القليلة الماضية.
وكشف محضر لجنة السياسات النقدية عن الاجتماع الأخير المُنعقد في 28-29 يوليو الماضي أن
وكشف محضر مجلس الاحتياطي الفيدرالي عن اجتماعه الأخير المنعقد في 29 يوليو الماضي، والصادر اليوم الأربعاء، أن الجائحة الحالية ستؤثر بقوة على النشاط الاقتصادي والتوظيف والتضخم على المدى القريب، وستشكل مخاطر كبيرة على التوقعات الاقتصادية على المدى المتوسط.
وأعرب أعضاء مجلس الاحتياطي الفيدرالي عن قلقهم بشأن المخاطر التي قد يتعرض لها النظام المالي أيضًا، فيما كرروا تعهدهم بدعم الاقتصاد المتضرر من الوباء بكافة الأدوات المتاحة، على أن تظل معدلات الفائدة عند المستويات الحالية لحين انتهاء الأزمة.
وعلاوة على ذلك، أعرب المسؤولون عن قلقهم بشأن المستويات المتزايدة للدين العام في الولايات المتحدة، بعد أن بلغت 26.6 تريليون دولار، لتزيد بأكثر من 3 تريليون دولار خلال الجائحة، في ظل تسريع البيت الأبيض والكونجرس تقديم مساعدات لأولئك المتضررين من الإغلاق الاقتصادي.
وكان الفيدرالي الأمريكي قد قرر في اجتماعه الأخير تثبيت معدل الفائدة عند مستوى يتراوح بين صفر بالمائة إلى 0.25 بالمائة، متعهدا باستمرار دعم الاقتصاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad