خارجي

الغنوشي يتحدى قرارات الرئيس التونسي ويدعو لانعقاد البرلمان

في خطوة إخوانية تصعيدية تعارض قرارات الرئيس التونسي، قيس سعيد، بتجميد البرلمان، أعلن رئيس حركة النهضة، راشد الغنوشي، الجمعة، أن البرلمان في حالة انعقاد دائم، داعيا النواب إلى استئناف الجلسات.

جاء ذلك، بعد ساعات قليلة من تكليف الرئيس “سعيد” لنجلاء بودن، لتشكيل الحكومة التونسية الجديدة.

وقال “الغنوشي”، في تغريدة عبر “تويتر”، إن “مكتب مجلس نواب الشعب في حالة انعقاد دائم”.

جاء قرار “الغنوشي”، عبر موقع التواصل الاجتماعي، بعدما مظاهرات حاشدة ضد برلمان نواب الإخوان، رددت شعار “ارحل”، أمام أبواب المجلس لمنعهم من اقتحام الحواجز الحديدية والدخول إلى البرلمان.

وفي وقت سابق الجمعة، تجمع عشرات من التونسيين أمام البرلمان لمنع محاولات إخوان تونس وحلفائهم اقتحام الحواجز الحديدية والدخول، رافعين شعارات من قبيل “الشعب يريد حل البرلمان” و”ارحلوا يا سراق” و”يا غنوشي يا سفاح يا قاتل الأرواح”، كما رددوا النشيد الوطني التونسي.

وفي 25 يوليو لماضي، أعلن قيس سعيد، قرارات استثنائية تضمنت تجميد عمل البرلمان وتعليق حصانة نوابه وإقالة رئيس الحكومة الموالي للإخوان هشام المشيشي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad