الموقعخارجي

“العفو الدولية” تندد بـ”موجة عمليات إعدام” في إيران

نددت نمظمتان غير حكوميتين إحداهما منظمة العفو الدولية، الأربعاء،بـ”موجة عمليات إعدام” في إيران.

وقد نُفذت عقوبة الإعدام بحق أكثر من 250 شخصاً في الأشهر الستة الأولى من العام الحالي “بعد محاكمات جائرة”.

وقالت نائبة مديرة المكتب الاقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا في منظمة العفو الدولية ديانا الطحاوي في بيان “خلال الأشهر الستة الأولى من عام 2022، أعدمت السلطات الإيرانية ما معدله شخصاً واحداً على الأقل يومياً”.

وأضافت “تُنفذ أجهزة الدولة عمليات قتل واسعة النطاق في جميع أنحاء البلاد في اعتداء سافر على الحق في الحياة”.

وأكد البيان أن جراء “موجة عمليات الإعدام”، “بوتيرة مروعة” ستتجاوز إيران قريباً إجمالي 314 عملية إعدام سُجلت خلال عام 2021 بكامله.

من بين 251 حالة إعدام مسجلة في الفترة من 01 يناير إلى 30 يونيو 2022، علماً أن “الأرقام الفعلية أعلى على الأرجح”، أدين 146 شخصاً بالقتل، “في نمط موثق جيدًا من عمليات الإعدام التي يتم تنفيذها بشكل ممنهج”، وفق البيان.

وتذكر المنظمتان غير الحكوميتين بأن عقوبة الإعدام في إيران تصدر “بعد محاكمات غير عادلة بشكل ممنهج مع استخدام الاعترافات المشوبة بالتعذيب بشكل روتيني كأدلة”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad