خارجي

الطالب المغربي إبراهيم سعدون المفرج عنه من روسيا يصل بلاده قريبًا

أعلن الطاهر سعدون، والد الطالب المغربي إبراهيم سعدون، أحد المفرج عنهم من روسيا بعد اعتقالهم خلال الحرب الأوكرانية، عن وصول نجله قريبًا إلى بلاده.

وشكر “سعدون” كل من ساهم في إتمام عملية التبادل، مشيرًا إلى أن “الملف مر بوتيرة سلسة وبعيدة عن الأضواء، وكان من المعروف أنها ستؤتي أكلها بعد تظافر مختلف الجهود، وتدخل كل من المملكة المغربية في شخص الملك محمد السادس وولي العهد مولاي الحسن”.

وقال إن “كلا من السلطات الأوكرانية والروسية كانت أيضا مستعدة لنقاش ملف إبراهيم على الخصوص وكانت مستعدة لتسهيل أي مبادلة”، مشيرا إلى أن “دخول المملكة العربية السعودية على الخط كان نظرا لتعدد الجنسيات”.

وأكد “الطاهر” أنه سيتم نقل ابنه في القريب العاجل بعد “القيام بالتشخيصات الطبية وإعداد الوثائق اللازمة”، قائلا: “أنا اليوم مرتاح لأنه في بلاد آمنة، وهي بلاد كل العرب والمسلمين”.

وأفرجت روسيا عن 10 أجانب تم أسرهم خلال العملية العسكرية الخاصة في أوكرانيا بوساطة ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، وينتمي المفرج عنهم لجنسيات الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا والسويد وكرواتيا والمغرب.

وهبطت الطائرة التي كانت تقلهم يوم أمس الأربعاء في السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad