الموقععيادتك

الصحة العالمية: عودة المدارس يتوقف على وضع كورونا في كل دولة..ونشجع على التعليم أون لاين

أكدت الدكتورة داليا سمهوري، مديرة برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية بمنظمة الصحة العالمية أن فتح المدارس لا يعني وجود الطلاب في المدرسة، ولكن يمكن مواصلة الدراسة بطريقة الـ«أون لاين»

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي، الذي عقده المكتب الإقليمي لشرق المتوسط لمنظمة الصحة العالمية، اليوم الأربعاء، عن بعد، عبر الفيديو، حول أحدث تطورات مرض فيروس كورونا المستجد (COVID-19) للإحاطة حول مستجدات الوضع الإقليمي لجائحة كوفيد-19، واستعراض إرشادات العودة المأمونة للمدارس، وتزايد حالات الإصابة بكوفيد-19 في الإقليم، إلى جانب الإجابة على أسئلة الصحفيين والإعلاميين.

وشددت الدكتورة داليا سمهوري على وجود استعدادات لدى المؤسسة التعليمية، بشأن توفر النظافة والعوامل الاحترازية، إلى جانب البرامج الغذائية والتطعيمات والمرونة في تسهيل استكمال العملية التعليمية بأمان تام.

وقالت الدكتورة داليا سمهوري، مديرة برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية، منظمة الصحة العالمية، إن قرار العودة للمدارس يعتمد على الوضع الوبائى والصحى للدولة وقدرة النظام الصحى على استقبال الحالات المصابة في حالة زيادة أعداد الإصابات عند العودة للمدارس.

وأكدت أن هناك معايير أخرى خاصة بتطبيق إجراءات التباعد الاجتماعى والقدرة على التقصى للحالات المصابة، وما اذا كان التعليم في أماكن مغلقة أو مفتوحة والقدرة على تطبيق الإجراءات الاحترازية والتباعد الاجتماعى بين الطلاب ووجود ممرضة بالمدارس للتعامل مع الحالات بشكل سريع في حال ظهور أى أعراض وشددت عل وعى أولياء الأمور على ضرورة عدم ارسال الأطفال على المدارس في حال ظهور أى أعراض مرضية.

وأكدت ضرورة أن يكون افتتاح المدارس قائم على تقييم المخاطر لكل منطقة في الدولة على حدة، حيث إن كل منطقة تختلف عن أخرى في نفس الدولة من حيث عدد الإصابات والمخالطة مع الحالات.

يشارك فى المؤتمر الدكتورة رنا الحجة، مديرة إدارة البرامج الصحية، منظمة الصحة العالمية، الدكتور عبد الناصر أبو بكر، رئيس وحدة التأهب لمخاطر العدوى، منظمة الصحة العالمية، الدكتورة داليا سمهوري، مديرة برنامج الاستعداد للطوارئ واللوائح الصحية الدولية، منظمة الصحة العالمية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad