الموقعخارجي

السيسي في «واشنطن» منتصف ديسمبر للمرة الأولى بعد تولي «بايدن».. تفاصيل خاص «الموقع»

أكدت مصادر دبلوماسية لموقع “الموقع”، أن الرئيس عبد الفتاح السيسي، سيشارك في القمة الأمريكية الأفريقية الثانية المقرر أن تنطلق في الولايات المتحدة من 13 إلى 15 ديسمبر 2022.

وتأتي مشاركة الرئيس السيسي، المرتقبة بالقمة الأمريكية الأفريقية الثانية، بعد قيادته الناجحة، وسط إشادات دولية كبيرة، لأعمال الدورة الـ27 لمؤتمر الدول الأطراف لاتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن المناخ (COP27) بمدينة شرم الشيخ، والتي دعا الرئيس السيسي، في جلستها الافتتاحية إلى إنهاء الحرب الروسية الأوكرانية، وسط تصفيق حار من الحاضرين.

وكانت قد سلمت القائمة بأعمال السفير الأمريكي بالقاهرة، نيكول شامبين، يوليو الماضي، دعوة من البيت الأبيض للرئيس السيسي، لحضور قمة القادة الأمريكية الأفريقية.

وأكدت خلال زيارتها أن مشاركة مصر ستساعد المنطقة وتعزز العلاقات الأمريكية المصرية والعلاقات الأمريكية الأفريقية، بينما نعمل معًا لمواجهة التحديات العالمية.

كما أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن، أن استضافة الولايات المتحدة القمة الثانية مع قادة دول أفريقيا تثبت التزام واشنطن الدائم تجاه القارة السمراء وتؤكد أهمية تعزيز سبل التعاون بشأن الأولويات العالمية المشتركة.

وقال “بايدن”، في بيان صحفي نشره البيت الأبيض عبر موقعه الإلكتروني، “20 يوليو الماضي”: أتطلع إلى استضافة قادة من جميع أنحاء القارة الأفريقية في واشنطن العاصمة في الفترة من 13 إلى 15 ديسمبر 2022 لحضور القمة الأمريكية-الأفريقية الثانية”.

وأضاف أن هذه القمة تظهر كذلك التزام الولايات المتحدة الدائم تجاه أفريقيا وتؤكد أهمية العلاقات بين الولايات المتحدة وأفريقيا.

وأعرب الرئيس الأمريكي، بحسب البيان، عن تطلعه للعمل مع الحكومات الأفريقية والمجتمع المدني والقطاع الخاص ومجتمعات الشتات والمغتربين في جميع أنحاء الولايات المتحدة لمواصلة تعزيز رؤيتنا المشتركة لمستقبل العلاقات بين الولايات المتحدة وأفريقيا.

وأفاد بأن القمة المرتقبة بين قادة الولايات المتحدة وأفريقيا سوف تستند إلى قيمنا المشتركة لتعزيز المشاركة الاقتصادية الجديدة بشكل أفضل وتعزيز التزام الولايات المتحدة وأفريقيا بالديمقراطية وحقوق الإنسان والتخفيف من تداعيات كورونا والأوبئة المستقبلية.

واستطرد “بايدن” قائلا إنها تقوم كذلك على العمل بشكل تعاوني لتعزيز الصحة الإقليمية والعالمية وتعزيز الأمن الغذائي والسلام والأمن والاستجابة لأزمة المناخ.

يذكر أن الولايات المتحدة استضافت أول قمة أمريكية-أفريقية استمرت ثلاثة أيام عام 2014 بمشاركة ما يقرب من 50 زعيمًا أفريقيًا.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad