الموقعخارجي

السفير حمدي صالح يكشف لـ”الموقع” تأثير الحرب الروسية الأوكرانية على “قمة المناخ” بمصر

كتب- أحمد كمال:

قال السفير حمدي صالح، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إن الحرب الروسية- الأوكرانية لها تأثير بالغ السوء على المناخ العالمي، حيث أصبح صراعًا خطيرًا وقد يمتد لعام آخر أو عامين، وهذا سيؤثر بالسلب على إمكانيات التعاون الدولي في مواجهة المناخ.

وأضاف السفير “صالح”، في تصريح خاص لموقع “الموقع”، أن قرار حظر استيراد الغاز خلال الحرب الروسية الأوكرانية له تأثير سلبي على المناخ؛ لأن استخدام الغاز يعد أفضل من استخدام الفحم ومشتقاته وأنه أقل تأثيرًا في المناخ.

وأوضح، أن الاتفاقيات التي تم إبرامها بين الدول للحفاظ على المناخ لم يتم تنفيذها إلا بنسب قليلة تكاد لا تصل إلى 30%،  وذلك يرجع إلى قلة الإمكانات الاقتصادية لدى الدول وخاصة دول الشرق الأوسط وإفريقيا التي ما زالت في المرحلة الثانية من الثورة الصناعية التي يشهدها العالم على العكس من دول أوروبا التي وصلت إلى المرحلة الرابعة من تلك الثورة.

ولفت إلى أأن عملية تطبيق الاتفاقيات ليست بالأمر السهل في الدول النامية لأن عملية القفز إلى مستوى تكنولوجيا أعلى بها للحفاظ على المناخ يحتاج إلى جهود واستثمارات ضخمة.

وقال السفير “صالح”، إن قرار اختيار مصر لاستضافة قمة المناخ 2022، المقرر عقده بمدينة شرم الشيخ قرار موفق لما لها نصيب كبير من المساعي الدولية في الحفاظ على المناخ والحد من مشكلاته، و كون مصر طرفًا محايدًا في الصراع الروسي الأوكراني، هذا يجعل لها فرصة كبير في الجمع بين الأطراف المتصارعة.

إلى ذلك قال السفير حمدي صالح، إن الصين والهند من أول الدول مساهمة في المشكلات المؤثرة على المناخ تليهما باقي الدول النامية في إفريقيا والشرق الأوسط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad