منوعات

الخاطبة سوسو تكشف السر وراء ظهور مهنة الخاطبة مرة أخرى

قالت سهير منصور، الشهيرة بـ”الخاطبة سوسو” أشهر خاطبة على السوشيال ميديا، إن فكرة الخاطبة جاءت بحكم عملها كمديرة للعلاقات العامة في إحدى شركات الاتصالات، حيث بدأت بمساعدة الأصدقاء والجيران على الزواج، وعندما نجحت في تزويج الأصدقاء فكرت في تأسيس مشروع الخاطبة، قبل أن تتفرغ له بشكل كامل.

وأضافت “منصور”، خلال لقائها مع الإعلامية منال سلامة، في برنامج “حلو الكلام”، المذاع على قناة “صدى البلد”، اليوم الأحد، أن مهنة الخاطبة في مصر تعد إحدى الموروثات التي انتشرت منتصف القرن الماضي، حيث كانت تساهم بشكل كبير في تسهيل الزواج في كل من القرى والمدن وكانت تعتمد على حسن السمعة ومعرفة كل المعلومات عن الأسر، قبل أن تبدأ المهنة في الاختفاء.

وتابعت: “وفقا لبيانات الجهاز المركزي للتعبئة العامة والإحصاء في مصر هناك أكثر من 760 ألف رجل وامرأة تتراوح أعمارهم بين 40 و 50 عامًا غير متزوجين وذلك خلال عام 2020 فقط”، مشيرة إلى أن مهنة الخاطبة عادت بقوة في المجتمع المصري، حيث تشهد مكاتب الزواج في الوقت الحالي إقبالا من قبل الشباب نظرا للانفتاح الذي يشهده العالم، وانتشار وسائل التواصل الاجتماعي.

وأشارت أشهر خاطبة على السوشيال ميديا، إلى أن الانخفاض الحاد في عدد حالات الزواج في بداية عام 2000، أدى إلى ظهور مهنة الخاطبة وازدهار مرة أخرى، وخصوصا في المناطق الريفية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad