الموقعخارجي

الخارجية: الاستراتيجية الوطنية لحقوق الإنسان “متكاملة وطويلة الأمد”

قال السفير د. بدر عبد العاطي، مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية، إن الاستراتيجية الوطنية الأولى لحقوق الإنسان، التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي، 11 الجاري، تعد استراتيجية ذاتية متكاملة وطويلة الأمد في مجال حقوق الإنسان.

وأضاف أن الاستراتيجية تتضمن تطوير سياسات وتوجهات الدولة في التعامل مع عدد من الملفات ذات الصلة بحقوق الإنسان، وتعزيز الحقوق الاقتصادية والاجتماعية والسياسية والثقافية داخل البلاد.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الثلاثاء، مع جاشبير دوفجان، سكرتير الدولة بوزارة الخارجية السلوفينية بمقر الوزارة بالعاصمة لوبليانا، بحضور السفير رضا حبيب، سفير جمهورية مصر العربية في سلوفينيا.

تناول الجانبان سبل تطوير وتعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية، لاسيما في قطاعات التكنولوجيا الحديثة وتكنولوجيا المعلومات والذكاء الاصطناعي والامن السيبراني.

وأكد مساعد وزير الخارجية للشئون الأوروبية على اهتمام مصر بزيادة الاستثمارات السلوفينية في البلاد، خاصة في ظل ما توفره قوانين الاستثمار المصرية من حوافز وفرص وتسهيلات استثمارية في مختلف المشروعات الكبرى، وعلى رأسها العاصمة الإدارية الجديدة وغيرها من المدن الجديدة وكذا المنطقة الاقتصادية لقناة السويس، ومشروعات النقل والبنية التحتية، فضلاً عن إمكانية الاستفادة من الفرص التجارية الواعدة التي توفرها عضوية مصر في التكتلات الاقتصادية الإفريقية والعربية وكذلك تجمع الميركسور.

من جانبه، أكد المسئول السلوفينى على أهمية العلاقات مع مصر، مشدداً على دورها المحوري في مختلف القضايا الدولية والإقليمية، ومعرباً عن رغبة بلاده في تعزيز التعاون مع مصر على المستوى السياسى والاقتصادي لما لها من ثقل في المنطقة، خاصة في ظل الرئاسة السلوفينية الراهنة للاتحاد الاوروبى.

كما تم خلال اللقاء، مناقشة عدد من الموضوعات الإقليمية، أبرزها قضية سد النهضة وليبيا وسوريا والقضية الفلسطينية وقضايا شرق المتوسط وملف الهجرة غير الشرعية وآليات مكافحة الإرهاب وحقوق الإنسان.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad