اقتصادبنوك وشركات

البنك المركزي: التكنولوجيا المالية المبتكرة أحد أهم الصناعات الواعدة على مستوى العالم

قال المهندس طارق طه، رئيس مركز التكنولوجيا المالية والإبداع بالبنك المركزي المصري، إن التكنولوجيا المالية المبتكرة أصبحت أحد أهم الصناعات الواعدة على مستوى العالم، وذلك لقدرتها على استخدام الآليات والتقنيات التكنولوجية الحديثة والاستفادة منها في توسيع نطاق تقديم الخدمات والمنتجات المالية والمصرفية.

وأضاف “طه”، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامي حسن عثمان، ببرنامج “وطن رقمي” المذاع على قناة “الحدث اليوم”، أن التطور الهائل الذي يشهده عالم اليوم في مجال تكنولوجيا المعلومات والاتصالات أدى إلى ظهور العديد من التطبيقات والحلول المالية المبتكرة، ليس فقط في المجال المصرفي ولكن في المجالات غير المصرفية، وهو ما يناقشه البرلمان من خلال قانون التكنولوجيا المالية الذي يناقشه من العام الماضي وعلى أولوية قوانينه.

وتابع: مصطلح “التكنولوجيا المالية” مجال جديد في الإدارة المالية يستخدم التكنولوجيا لتحسين الإجراءات المالية حيث تعد التكنولوجيا المالية هي التطبيقات والعمليات والمنتجات ونماذج الأعمال المُستحدثة في مجال الخدمات المالية، والتي تتألف من خدمة أو أكثر من الخدمات المالية المكملة التي يتم توفيرها كُليًا عبر الإنترنت.

وأكمل: “يمكن اعتبار التكنولوجيا المالية أيضًا “أي أفكار إبداعية تعمل على تحسين عمليات الخدمات المالية من خلال اقتراح حلول تكنولوجية وفقًا لظروف العمل المختلفة، طالما أن تلك الأفكار يمكن أن تؤدي أيضًا إلى خلق نماذج أعمال أو حتى أعمال جديدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad