هلال وصليب

“البحوث الإسلامية” يطلق حملة توعوية لدعوة الناس للتكافل المجتمعي بعنوان: “في عونهم أجر”

كتب – محمد عبد الله

أعلن مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف عن إطلاق حملة توعوية شاملة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، بعنوان
“في عونهم أجر”، تستهدف التأكيد على أهمية تحقيق التكافل المجتمعي في حياة الناس خاصة في المواسم والمناسبات، حيث يتم تنفيذها من خلال وعاظ وواعظات الأزهر الشريف من مختلف مناطق الوعظ على مستوى الجمهورية، بالإضافة إلى النشر الإلكتروني على موقع المجمع على بوابة الأزهر، ومواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالمجمع باللغتين العربية والإنجليزية.

وقال الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية د. نظير عيّاد، إن الحملة تأتي ضمن الحملات التوعوية التي يقوم بها المجمع لنشر قيم التراحم والتعاون والتكافل بين الناس، وذلك تنفيذًا لتوجيهات فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر بضرورة ارتباط الحملات التوعوية بواقع الناس وهمومهم ومشكلاتهم المختلفة.

أضاف عيّاد أن الحملة تستهدف بيان فضل قضاء حوائج الناس، وخاصة الفقراء والمحتاجين، والعمل على مساعدتهم ودعمهم خصوصا في ظل الظروف الحالية التي يمر بها العالم أجمع من انتشار فيروس كورونا وما ترتب على ذلك من تأثيرات اقتصادية تحتاج إلى تضامن الناس فيما بينهم.

أوضح الأمين العام أن الحملة تركز على بيان المواقف العملية في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، والتي ينبغي أن تكون في حياة الناس مثل: الإحساس بمعاناة الفقراء والبؤساء، ونفع الناس وتخفيف معاناتهم ومواساتهم، وإدخال السرور عليهم، وتفريج كرباتهم، ومساعدتهم في قضاء حوائجهم، وإعانة المحتاج، والسعي في علاج المرضي، والإحساس بالغير وبهمومه.

ولفت عيّاد إلى أن إطلاق مثل هذه الحملات النوعية يعكس الاهتمام بالقيم الأخلاقية والمجتمعية في معاملاتنا وحياتنا اليومية والتي تدعم استقرار المجتمع، وتحقق التعايش السلمي بين أفراده، كما تسهم بشكل كبير في بناء الوطن والحفاظ على أمنه واستقراره.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad