هلال وصليب

الإفتاء: صيد السمك صعقا بالكهرباء..حرام

قال تعالى: “أحل لكم صيد البحر وطعامه متاعا لكم والسيارة” المائدة96
يحل لنا الله صيد البحر كله لنستمتع بنعمه التي لا حصر لها ولكن هل يمكن أن يكون حرام؟ الإجابة نعم.. وهل لنا تحريم ما أحله الله؟ بالطبع لا..لكن يتعجل البعض في الصيد ويريدون الرزق الوفير في وقت قليل ويقومون بصيد الأسماك صعقا بالكهرباء وغيرها.
وتوضح لنا دار الإفتاء المصرية الحكم الشرعي في ذلك بأن: “الأصل في صيد الأسماك هو الحل” اي الحلال ولكن يجب أن يتوافق مع الشريعة الإسلامية فليس هناك ما يدفع الصياد إن يصل للحلال بالحرام. حيث نهى الله عز وجل عن الاستمتاع بنعمه ورزقه مع فساد الأرض لقوله تعالى: “كلوا واشربوا من رزق الله ولا تعثوا في الأرض مفسدين” البقرة60.
اما عن صيد الأسماك بالصعق الكهربائي له مضار وأثار سلبية على الأسماك من قتل مالا منفعة في قتله معها وبالتالي مع الوقت يحدث خللا بيئيا ومن مقاصد الشريعة الحفاظ على البيئة هذا بجانب ما يتعرض له القائم بهذا الفعل من مخاطر فلا ضرر ولا ضرار.
وتوضح الإفتاء انه في طريقة الصيد كذلك مؤلمة للاحياء والكائنات المائية وهو ما نهانا عنه الإسلام فاختارت الشريعة الإسلامية من طرق التذكية الأسرع اماتةوالاقل ألما والبعد عن التعذيب في ذبح الحيوان عامة فالأولى اخذ ذلك في الاعتبار فيما لا يذبح
ويقول الإمام الشافعي :
لا تعجلن ّ فليس الرزق في العَجَـل ِ
الرزق في اللوح مكتوب مع الأجل ِ
فلو صبرنا ، لـكان الـرزق يـطلـبـنا
لكنه خــلـق الإنـسـان مـن عـجـــل
عليك بتقوى الله ان كنت غافــــــــلاً
يأتيك بالارزاق من حيث لاتـــــــــدري

وفي حديث قدسي يقول لنا رب العباد( يا ابن آدم: لا تخش من ضيق الرزق وخزائني ملآنة، وخزائني لا تنفد أبدا ) صدق رسول الله صلى الله عليه وسلم فيما بلغ عن رب العزة.
وعليه فصيد الأسماك والأحياء المائية بطريقة الصعق الكهربائي حرامٌ شرعًا سواء أكان التيار المستخدم قويًّا أم ضعيفًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad