الموقعتحقيقات وتقارير

الأولى مكفوفين على الثانوية العامة لـ«الموقع»: ألفت رواية “في حاجة إلى الترميم” خلال العام الدراسي

كتبت- دعاء رسلان

تعم الفرحة والبهجة منزلها الذي لم يخلو من التهاني والمباركات من الأقارب والأصدقاء، على تفوقها العلمي، وأنها استطاعت تحدي إعاقتها وتحقيق التميز، إنها الطالبة ناريمان أحمد صالح، الأولى مكفوفين على الثانوية العامة، ابنة مركز كفر الدوار التابعة لمحافظة البحيرة.

وكشفت ناريمان أحمد صالح الأولى على الثانوية العامة للمكفوفين أن المحافظة تواصلت معها من أجل تكريمها اليوم، وأنها تتوجه الآن إلى مبنى المحافظة للقاء المحافظ والحصول على التكريم على تفوقها العلمي.

وتابعت الأولى على الثانوية العامة مكفوفين في تصريحات خاصة لـ«الموقع» أنها ما زالت في انتظار اتصال وزير التربية والتعليم الدكتور طارق شوقي من أجل تهنئتها على نجاحها وتفوقها.

نرشح لك: الأولى علمي علوم في الثانوية العامة لـ«الموقع»: كنت بذاكر في أوقات متقطعة.. ونفسي في منحة لدراسة الطب في الخارج

وعن إمكانية دراستها في الخارج، أوضحت أنها حتى الآن لم تحدد موقفها من الدراسة في الخارج بسبب موافقة أسرتها وظروفها الشخصية.

ووجهت الأولى مكفوفين في الثانوية العامة رسالتها لطلاب السنوات المقبلة، قائلةً: “إنتم إخواتي الثانوية العامة عاوزة اجتهاد وبذل الجهد.. والمذاكرة على قد المقدرة ولكن بتنظيم الوقت فقط وفهم المطلوب من الدراسة ومش الحفظ فقط وربنا يوفقكم في اللي جاي”.

وأشارت إلى أن مثلها الأعلى التي تريد أن تصبح مثله، هو الدكتور طه حسين، عميد الأدب العربي، كما أنها تريد الدراسة في كلية “الاقتصاد والعلوم السياسية”، كونها تؤمن بأن كبار الكتاب لديهم آراءهم المختلفة في الأمور السياسية.

ونوهت أنها خلال دراستها في العام الدراسي تمكنت من تأليف رواية بعنوان: “في حاجة إلى الترميم”، والتي تدور أحداثها حول الرعاية الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad