خارجيرئيسية

الأمم المتحدة : 20 ألف نازح فارين من معارك إثيوبيا..ومقتل 34 شخصا فى هجوم مسلح على حافلة غرب البلاد..الجيش الإثيوبى يواصل حملاته العسكرية ضد قوات تحرير تيجراى

 

 

أكدت الأمم المتحدة، اليوم الأحد، أن عدد الفارين من المعارك الدائرة بين الحكومة الإثيوبية وحكومة إقليم تيجراى فى شمال إثيوبيا بلغ 20 ألف نازح، حسبما أفادت قناة “العربية” فى نبأ عاجل منذ قليل.

وتأتى إحصائيات الأمم المتحدة تزامنًا مع هجمات تشنها الحكومة الإثيوبية، ضد إقليم تيجراى الواقع فى شمال إثيوبيا منذ أسبوع تقريبًا، بعدما اتهمهم رئيس الوزراء الإثيوبى أبى أحمد بمهاجمة قاعدة عسكرية فى الشمال، وسط تصاعد للقتال أدى إلى مقتل المئات من المدنيين وتشريد الآلاف من النازحين إلى دول الجوار.

وكانت الأمم المتحدة حذرت فى بيان سابق من وقوع جرائم حرب فى تيجراى، وسط تقارير عن سقوط مئات القتلى وفرار آلاف اللاجئين من أبناء المنطقة الشمالية إلى البلدان المجاورة، ومن بينها السودان.

كما قتل 34 شخصا فى هجوم مسلح على حافلة غرب إثيوبيا، اليوم الأحد،

واستمر الجيش الإثيوبى فى حملاته العسكرية ضد قوات تحرير تيجراى بشمال إثيوبيا، فيما خرج آلاف الإثيوبيين فارين من منازلهم، بعد أن اشتد الصراع بالمنطقة والذى بدأ منذ ما يقرب من 10 أيام.

وأعلن ديميكى ميكونين وزير خارجية إثيوبيا، اليوم الأحد، استمرار تقدم العملية العسكرية فى إقليم تيجراى، متعهدا بالعمل على حماية المدنيين

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad