حوادث

“الأمر ليس منصب وجاه.. كونوا سندا للضعفاء”.. رسائل هامة من وزير العدل والنائب العام لمعاوني النيابة الجدد

كتب – عدي الريان

شهد النائب العام المستشار حمادة الصاوي، مراسم تخرج دفعة جديدة للنيابة العام عام 2017، موجهًا عدد من الرسائل والتوجيهات لاتباعها خلال أداء عملهم في القضاء.

وقال النائب العام خلال حفل تأدية اليمين القانونية للدفعة الجديدة على أنهم يجب أن ترتدي ثوب القاضي بشكل صحيحًا، لأن إذا لم ترتديه بشكل صحيح سيبقى معك ليوم اكتمال العطاء، ويكن قاضيًا في تصرفاتك ومع كل ما يتعامل معك حتى خارج العمل، والقسم معناه التزام أمام الله سبحانه وتعالى وقبول لتحمل المسؤولية فليس قسما وحسب.

وتابع: العدل يعني إعطاء الحقوق إلى الناس وأدائها إليهم بعدالة ناجز، ومساواتك بين الخصوم عدل، منع الظلم الواقع على شخص عدل، إجراء التحقيق بشكل سليم عدل.

وأشار: أداء الأمانة قد يكون شاق لكن ما أجمل أن يكون ثمرة العمل الشاق العدل والرضا من الله سبحانة وتعالى، والعدل ليس مجرد تحقيق ولا تصرف في محضر فقط فالعدل أن تمنع جريمة.

ووجه المستشار عمرو مروان، وزير العدل، معاوني النيابة العامة الجدد، بنصرة المظلوم وكشف الحقائق، معلقًا :”كونوا سندًا للضعفاء ونصرة للحق”.

وقال المستشار “مروان” في حفل مراسم أداء اليمين القانونية لمعاوني النيابة العامة دفعة 2017، إن النيابة العامة جزء لا يتجزأ من السلطة القضائية، واختيارهم تم على معايير من الكفاءة والجدارة “منحكم الدستور والقانون صلاحيات لنصرة المظلوم وكشف الحقائق”.

وتابع: “اعملوا بكل جدية ومثابرة ومحاسبة للنفس بمعايير صارمة.. على قدر المسؤولية تكون المحاسبة”.

وأردف: “أوصيكم بالجدية بالعمل والاطلاع على كل جديد وتطوير أدواتكم مع مستجدات العصر بصفة مستمرة مع الحرص على احترام رؤسائكم وشركاء العمل”.

وأتم: “مقصدكم جميعا واحد هو تحقيق العدالة في مصر”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad