اقتصاد

«اقتصادي»: التعاملات الصينية تعتمد أولا على الغرب وليس الروس

كتبت أميرة السمان

قال الدكتور رامي القليوبي، الاقتصادي بمعهد الاستشراق في موسكو، إن التحالف الاقتصادي نسبي للغاية، وكل بلد تنطلق من مصلحتها الخاصة، فتعامل الصين اقتصاديا يعتمد على الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة في المقام الأول لأن التبادل التجاري الصيني الروسي يصل إلى 200 مليون دولار، أما بين الصين والغرب فيصل إلى 2 تريليون دولار.

وأضاف، أن شركة هواوي انسحبت من السوق الروسي خوفا من تراجع مكانتها في الأسواق الغربية، وتواصل امداداتها عبر الاستيراد الموازي، وكذلك الحال مع حلفاء الصين مثل روسيا والهند الذين يؤكدون على حرصهم ودعمهم لكنهم ينطلقون بالدرجة الأولى من مصالحهم.

وتابع الاقتصادي بمعهد الاستشراق في موسكو، أن التجارة بين الدول تبنى على مفهوم التوسع والحجم، وكلما فتحت أسواق أكثر يتيح ذلك لكل دولة زيادة تنافسيتها، ونرى طوال الوقت أن الاقتصاد يأتي ليتدارك ما أفسدته السياسة، جاء ذلك خلال مداخلة ببرنامج «المراقب» على شاشة «القاهرة الإخبارية».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad