عيادتك

استشاري يقدم نصائح للآباء للتغلب على مشاعر القلق لدى الأطفال

قال الدكتور هاني عصام، أخصائي طب الأطفال وحديثي الولادة أطفال، إن هناك حالة لا مفر منها لدى الأطفال عند بلوغ مرحلة النمو وهي القلق والخوف التي تنتاب معظمهم في مرحلة عمرية، ويعتبر من أشهر أسباب تكون مشاعر الخوف لديهم هي تواجدهم في الظلام وحدهم، فضلًا على العديد من الأسباب الأخرى.

وأضاف “عصام”، خلال لقائه مع الإعلاميات إيناس الليثي ومي البحيري والدكتورة نورهان قنديل، ببرنامج “صحتك بالدنيا”، المذاع على قناة “cbc”، والذي تنتجه شركة “ريكورد ميديا”، أن هناك العديد من أعراض الخوف والقلق عند الأطفال والتي تتمثل في شعور الأطفال عادة بالخوف الشديد من التواجد في الظلام وحدهم، وأيضًا من الحيوانات والحشرات في المرحلة العمرية التي تكون قبل الالتحاق بالمدرسة، بينما يقلق بعض الأطفال من المرتفعات، والأماكن العالية عند دخول المدرسة.

وتابع: “تعتبر المخاوف في مرحلة الطفولة من الأمور الطبيعية، التي تقل مع الطفل من تلقاء نفسها حتى تختفي تمامًا، ولكنها في بعض الحالات تكون بمثتابة إشارة إلى إصابة الطفل باضطراب القلق، وأعراضه الغضب الشديد، والتبول اللا إرادي عند بعض الأطفال، إلى جانب تغيرات في الشهية.

وينقسم قلق الأطفال إلى الكثير من الأنواع، والتي من بينها ، منها قلق الانفصال، وهو الذي يراود الطفل الخوف الشديد خوفًا من انفصال الوالدين، ويعتبر من أكثر الأنواع الشائعة عند الأطفال الصغار، ولكن يختفي من عند الطفل تلقائيًا عند بلوغه عمر الـ4 سنوات، وتتمثل أعراضه في امتناع الطفل عن القيام بالعديد من الأشياء دون والده، رفض الذهاب إلى المدرسة، السهر لساعات طويلة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad