عيادتك

استشاري: المصاب بـ”الإكزيما” أكثر عرضة لأمراض القلب

قال الدكتور محمود عبد الله، أستاذ الأمراض الجلدية بطب عين شمس، إن “الإكزيما” تسمى بالحساسية غير التقليدية، لأنها تُنشط الجهاز المناعي بصورة كبيرة، مما يؤدي إلى الإصابة بالحساسية كرد فعل، وهذا يؤدي إلى “حكة” في الجلد، وحدوث بعض الالتهابات التي تؤثر على الجيوب الأنفية والعين، وبعض أجزاء الجسم.

وتابع “عبد الله”، خلال حواره مع الإعلامية دينا رامز، ببرنامج “ست الستات”، المذاع على فضائية “صدى البلد”، مساء الاثنين، أن الشخص الذي يعاني من الإكزيما أكثر عرضة للإصابة بأمراض القلب، كما أن الإكزيما تؤثر على النوم، وتقلل من التحصيل الدراسي، موضحًا أن الاسرة بالكامل تتأثر سلبًا بالأكزيما، معقبًا: “هذا المرض يؤدي إلى حالة عزلة لدى الطفل، وهذا يؤثر على الأسرة بالكامل”.

ولفت إلى أن إصابة الطفل بالإكزيما يؤثر سلبًا على الطفل، خاصة وأنها تؤدي إلى الحكة بصفة دورية، وهذا ينظر له بصورة سلبية أمام المجتمع، معقبًا: “وجود طفل بيهرش بصورة مستمرة بينظر له في المجتمع بصورة غير جيدة”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
Ad
Ad